.
.
.
.

بعد صدمة الطبيب المصلوب في اليمن.. خوف من إعدام آخر

نشر في: آخر تحديث:

بعد الصدمة التي خلفها إعدام طبيب أسنان على يد عناصر من القاعدة في اليمن، أعرب أحد المسؤولين المحليين في محافظة البيضاء وسط اليمن عن خوفه من إقدام تنظيم القاعدة على تنفيذ إعدام جديد في مديرية الصومعة.

وقال المسؤول المحلي لوكالة فرانس برس الأحد إن التنظيم أطلق النار على الطبيب مظهر اليوسفي السبت ثم صلبه وعلقه على الجدران الخارجية للمركز الطبي الذي كان يعمل فيه.

كما أبدى تخوفه من عزم عناصر القاعدة إعدام شخص آخر اليوم أيضا في الصومعة بتهمة التجسس.

وينشط التنظيم في مديرة الصومعة بعد تقلص نشاطه في جنوب اليمن.

خطف 5 رجال و7 نساء

وبحسب المسؤول فإن تنظيم القاعدة اختطف في الأسابيع الماضية خمسة رجال وسبع نساء بتهمة رصد تحركات التنظيم، مشيرا أنه يعتزم إعدامهم رغم جهود الوساطات القبلية.

يذكر أن تنظيم القاعدة في جزيرة العرب استغل خلال السنوات الماضية سيطرة ميليشيات الحوثي على بعض المناطق في اليمن، وانتشار الفوضى، لتعزيز وجوده

وتعتبر الولايات المتحدة تنظيم القاعدة في جزيرة العرب الذي يتّخذ من اليمن مقرا، أخطر فروع القاعدة.

واغتالت زعيم التنظيم قاسم الريمي في غارة بطائرة مسيرة أميركية في اليمن في شباط/فبراير الماضي.