.
.
.
.
اليمن والحوثي

مبالغ باهظة.. الحوثي تهدد تجار صنعاء: الإغلاق أو الدفع

لجان الحوثي هددت أصحاب المحلات الذين رفضوا دفع المبالغ بالتضييق عليهم وإغلاق محلاتهم بذرائع واهية

نشر في: آخر تحديث:

تواصل ميليشيا الحوثي ممارساتها القمعية بحق أصحاب المحال والتجار في صنعاء، فقد ذكرت مصادر محلية في العاصمة أن ميليشيا الحوثي تواصل فرض الجبايات على ملاك المطاعم والمولات والمحلات التجارية المختلفة وتجار الأدوية والشركات الخاصة في المدينة الخاضعة تحت سيطرتهم.

وقالت إن ميليشيا الحوثي أرسلت لجاناً لملاك المطاعم والمولات والمحلات التجارية المختلفة وتجار الأدوية والشركات تطالبهم بدفع جبايات مالية باهظة تحت مسمى دعم "قافلة 21 سبتمبر" إلى الجبهات بمناسبة مرور ألفي يوم على الحرب، وفق ما نقلت وكالة "خبر" اليمنية.

كما أكدت أن اللجان تقوم بالنزول الميداني منذ أيام إلى جميع المحلات المستهدفة، وفرضت مبالغ باهظة على كل محل.

ذرائع واهية

وأضافت أن لجان الحوثي هددت أصحاب المحلات الذين رفضوا دفع المبالغ بالتضييق عليهم وإغلاق محلاتهم بذرائع واهية.

هذا ويشكو تجار العاصمة صنعاء من تسلط الحوثيين عليهم وتسببهم بخسائر مالية كبيرة نتيجة الإتاوات المتواصلة التي يفرضونها عليهم، ومن بينها الضرائب والواجبات والمجهود الحربي.

وتقول المصادر إنه نظراً لتلك الحملة الشعواء، اضطر عدد من ملاك المحلات لغلق أبواب محلاتهم وفتح قنوات تواصل مع قيادات حوثية محلية لمحاولة التوصل إلى حلول وسطية تبقي على استمرارية مصادر رزقهم.