.
.
.
.

مقتل 13 حوثياً في صعدة.. والتحالف يدمر منصات صواريخ

قائد اللواء الخامس حرس حدود: "عناصر من الميليشيات الحوثية حاولت التسلل إلى بعض مواقع الجيش الوطني بمديرية باقم وتمكنت قوات الجيش من التصدي لها"

نشر في: آخر تحديث:

قتل 13 عنصراً من ميليشيات الحوثي وأصيب آخرون الأحد برصاص قوات الجيش الوطني اليمني شمال مركز مديرية باقم بمحافظة صعدة.

وقال قائد اللواء الخامس حرس حدود، محمد الباهلي، إن "عناصر من الميليشيات الحوثية حاولت التسلل إلى بعض مواقع الجيش الوطني بمديرية باقم وتمكنت قوات الجيش من التصدي لها".

كما أضاف أن "العملية أسفرت عن مقتل 13 عنصراً حوثياً وإصابة آخرين بجروح مختلفة، فيما لاذ البقية بالفرار، تاركين أسلحتهم الخفيفة والمتوسطة".

إلى ذلك دمر طيران تحالف دعم الشرعية منصات صواريخ الحوثيين في صعدة.

يذكر أن المتحدث الرسمي باسم التحالف، العميد الركن تركي المالكي، كان صرح يوم 30 نوفمبر الماضي، أن "الميليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران أطلقت صباح الاثنين 30 نوفمبر 2020 صاروخاً باليستياً من محافظة عمران باستخدام الأعيان المدنية لمكان الإطلاق وسقط بعد إطلاقه داخل الأراضي اليمنية في محافظة صعدة".

وأوضح المالكي "استمرار الميليشيا الحوثية بانتهاكها للقانون الدولي الإنساني بإطلاق الصواريخ الباليستية وسقوطها عشوائياً على المدنيين وكذلك التجمعات السكانية والتي تهدد حياة المئات من المدنيين".

كما أكد أن "قيادة القوات المشتركة للتحالف مستمرة في اتخاذ الإجراءات الصارمة والرادعة لتحييد وتدمير هذه القدرات النوعية لحماية المدنيين بالداخل اليمني، وحماية الأمن الإقليمي والدولي".