.
.
.
.

نائب رئيس اليمن يدعو لتسريع إدراج الحوثي ضمن قوائم الإرهاب

نشر في: آخر تحديث:

شدد نائب الرئيس اليمني، الأحد، على أهمية الإسراع في إدراج جماعة الحوثي ضمن قوائم الإرهاب، مؤكداً أن النهج الإجرامي للميليشيات الانقلابية يضع المجتمع الدولي أمام مسؤولية كبرى في إنفاذ قراراته الدولية والضغط عليها وعلى مموليها في طهران.

وقال خلال لقاء مع مساعد وزير الخارجية الأميركي لشؤون الشرق الأدنى ديفيد شينكر، والسفير الأميركي في اليمن إن "النهج الحوثي يضع المجتمع الدولي أمام مسؤولية الاستجابة للمطالب الشعبية والسياسية والقانونية بتجريم الجماعة وسرعة إدراجها ضمن قوائم الإرهاب"، وفق ما نقلته وكالة الأنباء اليمنية.

ونوه بالتصعيد المستمر للميليشيات الانقلابية الحوثية وعدم التزامها بتفاهمات ستوكهولم واستغلاله في التصعيد العسكري، ومضاعفة هجماتها الباليستية والطيران المسير على المدن اليمنية والأشقاء في المملكة وارتكابها جرائم تفوق ما تمارسه الجماعات الإرهابية وتحديها واستهتارها بالمجتمع الدولي وقراراته.

عناصر حوثية - أرشيفية
عناصر حوثية - أرشيفية

تعقيد المشهد العسكري

وقال "الحوثيون وبدعم من إيران يضاعفون تعقيد المشهد العسكري والسياسي ومفاقمة المعاناة الإنسانية لليمنيين".

كما أشار إلى أن أولويات الحكومة تتمثل في العمل على الإسراع في تنفيذ اتفاق الرياض، بما من شأنه رأب الصدع وتوحيد صف اليمنيين، منوهاً برفض اليمنيين القبول بالتجربة الإيرانية أو تجربة حزب الله في اليمن.

من جانبه، جدد مساعد وزير الخارجية الأميركي، دعم بلاده للحكومة الشرعية واستعدادها تعزيز مجالات التعاون المختلفة، ومنها مجال محاربة الإرهاب ودعم الحكومة الأميركية لجهود المبعوث الأممي مارتن غريفثس لإحلال السلام، وتقديرها ودعوتها لإنجاز ما تبقى من اتفاق الرياض لجمع شمل اليمنيين.

ديفيد شينكر
ديفيد شينكر

منظمة إرهابية

يأتي هذا بينما أفادت مصادر أميركية لصحيفة "واشنطن بوست" أن وزير الخارجية مايك بومبيو قد يعلن في وقت لاحق من هذا الأسبوع ميليشيات الحوثي منظمة إرهابية.

وبحسب المصادر ذاتها، فإن بومبيو يضع اللمسات الأخيرة على تصنيف الجماعة المدعومة من إيران على أنها منظمة إرهابية أجنبية.

وتحدثت "واشنطن بوست" عن أن إعلان ميليشيات الحوثي جماعة إرهابية يأتي في إطار سياسة الضغط القصوى التي تواصل إدارة الرئيس دونالد ترمب اتباعها في التعامل مع النظام الإيراني.

وكان مستشار الأمن القومي الأميركي، روبرت أوبراين، أعلن قبل نحو أسبوع، أن خيارات الولايات المتحدة مفتوحة للتعامل مع ميليشيا الحوثي في اليمن. كما دعا الحوثي للابتعاد عن إيران والتوقف عن مهاجمة دول الجوار.