.
.
.
.

قيادي حوثي يعتدي على مواطن أمام زوجته وأولاده

الحوثي ومسلحوه اعتدوا بأعقاب أسلحتهم على المواطن وهددوا بقتله أمام زوجته وأطفاله الذين تعالت صرخاتهم واستغاثاتهم طلباً للنجدة

نشر في: آخر تحديث:

ضمن سلسلة جرائم طالت أعراض القبائل والنساء اليمنيات، وعدم وضع حُرمات لها، وفي انتهاك صارخ لقوانين وأعراف اليمن ومجتمعه القبلي، اقتحم قيادي حوثي وعدد من مسلحيه منزل مواطن في محافظة إب، وسط البلاد، واعتدوا عليه أمام زوجته وأطفاله.

ونقلت وكالة "خبر" اليمنية، عن شهود عيان، أن قيادياً في ميليشيا الحوثي الإرهابية يدعى "أحمد ناجي الشلفي" اقتحم بمعية عدد من المسلحين منزل مواطن وأسرته في أحد أرياف مديرية العدين، غرب محافظة إب.

وأوضح الشهود أن القيادي الحوثي ومسلحيه اعتدوا بأعقاب أسلحتهم على مواطن يدعى "عبدالقوي المليكي" يعمل مندوباً لبيع مادة الغاز المنزلي في منطقة "الجرار" بعزلة شَلِف بالمديرية، وهددوا بقتله، أمام زوجته وأطفاله، الذين تعالت صرخاتهم واستغاثاتهم طلباً للنجدة.

وبحسب مصادر محلية، يعمل القيادي "الشلفي" مسؤولا للنقطة الأمنية التابعة لميليشيا الحوثي بعزلة شلف، وسبق له أن ارتكب العديد من الجرائم والانتهاكات بحق المدنيين في المنطقة وبإيعاز من قيادات الجماعة نفسها.

وتداول ناشطون يمنيون على مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو للحادثة يوثق انتهاك القيادي الحوثي وترويعه للأسرة التي كانت تستغيث، بينما كان القيادي الحوثي يردد: "أنا الدولة". في مشهد أثار استياء الأهالي.

ولقيت الحادثة إدانات مجتمعية وحقوقية واسعة، ومطالبات بتقديم المعتدين للعدالة ورد الاعتبار للمرأة وزوجها وأطفالهما وتعويضهم عن ما لحق بهم من أضرار جسدية ونفسية.