.
.
.
.

منذ 3 سنوات.. مسن كفيف يقبع في سجون الحوثي

المسن الكفيف بدر صغير قايد سالم دهشوش اعتقل في 2018 ولا يزال رهن الاحتجاز والاعتقال التعسفي

نشر في: آخر تحديث:

يعاني المعتقلون في سجون ميليشيا الحوثي ظروفاً صحية ونفسية سيئة للغاية وسط نداءات لتدخل أممي، ولا يخطر ببال أحد أن يكون من بين المعتقلين رجل طاعن في السن وكفيف.

وفي التفاصيل، تواصل ميليشيا الحوثية اعتقال رجل طاعن في السن يعاني من العمى منذ ثلاث سنوات واجه خلالها ولا يزال ظروفا قاسية في سجون ومعتقلات الحوثي، بحسب ما نقلته وسائل إعلام محلية.

لا علاج ولا رعاية

ووفقا للمحامي عبدالمجيد صبرة، فإن المسن الكفيف بدر صغير قايد سالم دهشوش الذي اعتقل في 29/6/2018، لا يزال رهن الاحتجاز والاعتقال التعسفي.

كما كشف أن الميليشيا تعتقل دهشوش في سجن جهاز الأمن والمخابرات بصنعاء، مشيرا إلى أن الضحية لم يتلقَ أي علاج أو رعاية صحية.

دعوات للإفراج عنه

وتساءل صبرة عن أسباب بقاء شخص أعمى في السجن وهو يحتاج بصورة دائمة لمن يقوم بخدمته ورعايته، وهو ما لم يجده حتما داخل السجن، داعيا إلى سرعة الإفراج عنه.

هذا ويقبع آلاف المدنيين اليمنيين في سجون ميليشيا الحوثي، التي تلجأ عادة إلى اعتقال الأبرياء لمقايضة أسرهم لاحقا بفدى مالية مقابل الإفراج عن المحتجزين من أقبيتها المظلمة.

كما تمنع الميليشيا إدخال الطعام والدواء لهم، ما أدى إلى تفشي الأمراض والأوبئة في أوساطهم، في حين فوجئت بعض الأسر بخروج ذويها جثثا هامدة، والبعض الآخر خرج مشلولا جراء عمليات التعذيب.