.
.
.
.
اليمن والحوثي

اليمن.. الحوثيون يفجّرون 14 منزلاً غربي تعز

في سياق التهجير القسري وإرهاب وتركيع بقية السكان والانتقام من الخصوم

نشر في: آخر تحديث:

فجرت ميليشيا الحوثي الانقلابية، 14 منزلا بمنطقة مدرات غرب مدينة تعز، جنوبي غرب اليمن، خلال أسبوع.

وأكد مركز تعز الحقوقي أن ميليشيا الحوثي فجرت 14 منزلا في منطقة مدرات غرب مدينة تعز خلال أسبوع، بعد عملية طرد وتهجير للعوائل والسكان طوال الفترة الماضية، منهم 7 منازل فجرتها الميليشيا الحوثية في يوم واحدة.

وتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي صورا تظهر آثار منازل مدمرة في منطقة مدرات، التي تعد منطقة تماس بين قوات الحكومة الشرعية وميليشيا الحوثي الانقلابية في جبهة غربي تعز.

وانتقدوا الصمت الدولي والمحلي على هذه الجرائم الحوثية المرتكبة بحق المدنيين.

وبحسب سكان محليون، فإن المليشيا الحوثية لجأت مؤخراً إلى تفجير المنازل، بعد اقتحام المنطقة، ومداهمة العديد من القرى، بحثاً عمّا تطلق عليهم "المرتزقة"، في إشارة إلى الأشخاص الموالين للحكومة الشرعية وقوات الجيش في المحافظة، التي تفرض عليها حصاراً خانقاً منذ أكثر من ست سنوات.

ووفق تقرير حديث للهيئة المدنية لضحايا تفجير المنازل (غير حكومية)، فإن ميليشيات الحوثي فجرت أكثر من 816 منزلًا في مختلف محافظات الجمهورية، منذ انقلابها على الدولة في أواخر 2014.

وأوضحت الهيئة أن "أكثر المحافظات تضرراً في تفجير المنازل محافظة تعز بعدد (١٥١) منزلا تليها محافظة البيضاء (124منزلاً) ثم محافظة إب (120منزلاً) وغيرها من المحافظات

وتلجأ ميليشيات الحوثي إلى تفجير منازل معارضيها، في سياق التهجير القسري وإرهاب وتركيع بقية السكان والانتقام من الخصوم، وفق توصيف تقرير حقوقي.