.
.
.
.

تنديدا بجرائم الحوثي بالحيمة.. وقفة احتجاجية أمام مبنى محافظة تعز

طالب المحتجون المجتمع الدولي بالضغط على الحوثيين لوقف الحملة العسكرية المستمرة بحق المدنيين في قرى الحيمة

نشر في: آخر تحديث:

نفذ مئات المواطنين وقفة احتجاجية، أمس الأربعاء، أمام مبنى محافظة تعز للتنديد بالجرائم التي ارتكبتها مليشيات الحوثي بحق المدنيين في قرى الحيمة الخاضعة لسيطرة الحوثيين شمال المدينة.

وطالب المحتجون في الوقفة التي شارك فيها مواطنون وطلاب مدارس ومعلمون، المجتمع الدولي بالضغط على الحوثيين لوقف الحملة العسكرية المستمرة بحق المدنيين، ووقف مداهمات المنازل ونهب الممتلكات.

وكانت ميليشيا الحوثي الإرهابية نفذت عمليات إعدام ميداني وقتل ونهب واختطاف مدنيين والتضييق على المدنيين في قوتهم ومصدر رزقهم.

بينهم 13 طفلاً

وناشدت مراكز ومنظمات حقوقية، وقف الحملة العسكرية التي أسفرت عن سقوط 12 قتيلا و207 مختطفين في سجون ميليشيا الحوثي بينهم 13 طفلاً، فضلاً عن مداهمة 207 منازل وتدمير 28 منزلا.

وفي 6 يناير الجاري، أطلق الحوثيون حملة أمنية على عزلة الحيمة بمديرية التعزية شمالي شرق تعز، وفرضت حصاراً على المنطقة، تحت مبرر مناصرة سكانها للشرعية.

فك الحصار

وطالبت الشبكة اليمنية للحقوق والحريات، كافة المنظمات الدولية والمحلية والإقليمية وكافة الناشطين والإعلاميين ووسائل الإعلام والمجتمع الدولي إلى ممارسة كافة وسائل الضغط لفك الحصار عن منطقة الحيمة ونزع الألغام التي قامت بزراعتها ميليشيات الحوثي على مداخل ومخارج المنطقة.

كما طالبت منسقة الشؤون الإنسانية في اليمن والصليب الأحمر الدولي بإدانة هذا الحصار وكافة الجرائم التي تقوم بها الميليشيا بحق المدنيين، والعمل على فك الحصار المفروض وتسيير قافلة إغاثية مستعجلة وإسعاف الجرحى وإدخال المساعدات اللازمة للأسر التي باتت بلا مأوى.