.
.
.
.

"أوتشا": تعهدات بـ1,6 مليار دولار لليمن.. السعودية المتعهد الأكبر

يهدف مؤتمر المانحين لتحسين الوضع الإنساني في اليمن الذي يواجه أزمة إنسانية خصوصًا مع انتشار كورونا، والتصعيد الحوثي في مأرب

نشر في: آخر تحديث:

أفاد مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية "أوتشا" عبر بيان له نشر على موقعه الرسمي، أن التعهدات المالية التي أعلن عنها خلال مؤتمر المانحين لليمن 2021، الذي نظمته جمهورية سويسرا ومملكة السويد عبر الاتصال المرئي بالشراكة مع الأمم المتحدة في مدينة نيويورك، بلغت 1,67 مليار دولار أميركي.

وقدمت المملكة العربية السعودية التعهد الأكبر بـ430 مليون دولار، يليها جمهورية ألمانيا بـ244.80 مليون دولار مخصصة لصندوق التمويل الإنساني في اليمن، والإمارات العربية المتحدة بـ 230 مليون دولار، ثم الولايات المتحدة الأميركية بـ 191 مليون دولار، فالمملكة المتحدة 123.23 مليون دولار، فالمفوضية الأوروبية 116.28 مليون دولار.

وجاءت بقية التعهدات من الدول المشاركة على النحو التالي: كندا 56.01 مليون دولار مخصصة لصندوق التمويل الإنساني في اليمن، اليابان تبرعت بـ47.50 مليون دولار للعام 2021 و49 مليونا أخرى للعام 2022 لتمويل خطة الاستجابة الإنسانية لليمن، الصندوق المركزي لمواجهة الطوارئ 40 مليون دولار، السويد 31.55 مليون دولار مخصصة لصندوق التمويل الإنساني في اليمن، النرويج 23.93 مليون دولار لدعم صندوق التمويل الإنساني في اليمن، هولندا 23.03 مليون دولار لدعم صندوق التمويل الإنساني في اليمن، الدنمارك 20.72 مليون دولار لدعم صندوق التمويل الإنساني في اليمن، كوريا الجنوبية 19.22 مليون دولار مخصصة لصندوق التمويل الإنساني في اليمن، سويسرا 15.49 مليون دولار مخصصة لصندوق التمويل الإنساني في اليمن، فرنسا 13.46 مليون، الكويت تبرعت بـ10 ملايين للعام 2021 و10 ملايين دولار أخرى للعام 2022 لتمويل خطة الاستجابة الإنسانية لليمن، النمسا 7.34 مليون دولار، بلجيكا تبرعت بـ 6.12 مليون دولار لدعم صندوق التمويل الإنساني في اليمن و6.12 مليون أخرى لتمويل خطة الاستجابة الإنسانية لليمن 2022، إيرلندا 6.12 مليون لدعم صندوق التمويل الإنساني في اليمن، إيطاليا 6.12 مليون دولار، لوكسمبورغ 2.26 مليون دولار لدعم صندوق التمويل الإنساني في اليمن، المغرب تبرع بمليون دولار، إضافة لتبرع العديد من الدول.

ويهدف المؤتمر إلى توفير نفقات العملية الإغاثية وتحسين الوضع الإنساني في اليمن الذي يواجه أزمة إنسانية خصوصًا في الوقت الراهن مع انتشار جائحة كورونا، والتصعيد الحوثي في مأرب.