.
.
.
.

لغم حوثي يقتل يمنياً وابنته ويصيب طفله في تعز

تقارير حقوقية: الألغام التي زرعها الحوثيون في تعز تسببت بمقتل 942 مدنياً

نشر في: آخر تحديث:

قتل مدني وطفلته وأصيب طفله الآخر، إثر انفجار لغم من مخلفات ميليشيا الحوثي الإرهابية، في مديرية ذو باب غربي محافظة تعز، جنوبي غرب اليمن.

إلى ذلك، قالت مصادر محلية، إن المواطن مجعلي إبراهيم وأبناءه كانوا يرعون قطيعاً من الأغنام، مساء الجمعة، بجوار مدرسة الجعش، شرق مديرية ذو باب، عندما انفجر بهم لغم من مخلفات الميليشيا، بحسب الإعلام العسكري للقوات المشتركة.

وأوضحت أن مجعلي وطفلته سعيدة فارقا الحياة في موقع الانفجار، فيما أصيب نجله الطفل أديب بجروح بالغة، تم إسعافه من قبل الأهالي إلى مستشفى أطباء بلا حدود بمديرية المخا لتلقي العلاج، فيما تم دفن والده وشقيقته اللذان قضيا بالانفجار.

وتشير تقارير حقوقية إلى أن الألغام التي زرعها الحوثيون في تعز تسببت بمقتل 942 مدنيًا وإصابة 2321 آخرين خلال ستة أعوام.

في السياق، قال المرصد اليمني للألغام، إن ثلاثة مدنيين من أسرة واحدة (رجل وزوجته وقريب لهم) أصيبوا إثر انفجار لغم بسيارتهم أثناء مرورهم في طريق فرعي بالقرب من مفرق الجوف.

والأسبوع الماضي، قتلت طفلة وأصيبت أخرى بانفجار قنبلة من مخلفات الحرب في مديرية مجز بمحافظة صعدة، وفق المرصد، الذي يعنى بتوثيق ضحايا الألغام.