.
.
.
.
اليمن والحوثي

اليمن.. جريمة بشعة ضحيتها 3 مراهقين من أسرة واحدة في إب

السكان أسعفوا فتى رابعاً من ذات العائلة وهو في حالة خطرة بعدما هرعوا إلى المكان إثر سماعهم طلقات نارية

نشر في: آخر تحديث:

قال إعلاميون وناشطون يمنيون، الخميس، إن سكانا محليين عثروا على جثث ثلاثة فتية من عائلة واحدة عليها أعيرة نارية في منطقة زراعية شرق مدينة إب الخاضعة لسيطرة ميليشيا الحوثي الانقلابية.

وأوضحت مصادر محلية أن السكان أسعفوا فتى رابعاً من ذات العائلة وهو في حالة خطرة، بعدما هرعوا إلى المكان إثر سماعهم طلقات نارية في منطقة الأديب بوادي الجنات التابعة لمديرية بعدان، في أحدث جريمة بشعة تهز الرأي العام اليمني، في ظل انفلات أمني مخيف وجرائم متكررة تشهدها محافظة إب، الخاضعة لسيطرة الحوثيين.

وبحسب المصادر، فإن مراهقين شقيقين، وثالثا قريبا لهما، من أهالي قرية المعقاب في منطقة الأديب بمحافظة إب، قُتلوا بالرصاص في طريق فرعي وهم في طريقهم للعمل في منطقة السحول.

وذكرت المصادر أن القتلى هم نور الدين عبده العمير (14 عاماً) وأنور عبده العمير (16 عاماً) ومحمد نعمان العمير (13 عاماً)، وقد وجِد على جثثهم طلقات نارية في الرأس والصدر.

وأفادت المصادر بأن المراهقين يعملون بشكل يومي في قطف القات مع بائعي القات بالجملة في منطقة السحول القريبة من قريتهم.

وأضافت المصادر أن أسباب الحادثة لا تزال مجهولة، في حين تواصل عناصر أمنية تابعة لميليشيا الحوثي التحقيق في الجريمة.