.
.
.
.

استغلال حوثي لأزمة غزة.. وسفير إيران يجمع الأموال

قيادي حوثي يكشف الخلافات على الأموال التي جمعت بحجة دعم غزة

نشر في: آخر تحديث:

كشفت تعليقات لمشرف حوثي عن خلافات ونهب للأموال التي جمعتها المليشيات الحوثية في المناطق الخاضعة لسيطرتها من السكان والتجار بحجة دعم الفصائل المسلحة في قطاع غزة.

وقال سلطان جحاف، في سلسلة تغريدات عبر حسابه على تويتر إن "الخلاف على المبالغ المالية التي تم جمعها لدعم فلسطين مستفز"، كاشفا وجود خلافات داخل صفوف الميليشيات حول مصير تلك الأموال، ما جعل سفير إيران في صنعاء يطالب بتوريدها.

ما علاقة إيرلو؟!

وتساءل مستنكرا: "أستغرب ما علاقة السفير حسن إيرلو الذي يريد أن يتم توريد المبالغ من خلاله؟"، لافتا إلى أن بعض المشرفين يستغلون أموال المتبرعين لمصالح شخصية".

كانت مليشيا الحوثي المدعومة من إيران، سارعت إلى إطلاق حملة جباية مالية بزعم دعم القدس وغزة، ما أثار موجة غضب كبيرة بين اليمنيين والأوساط السياسية والحقوقية والحكومية باعتبارها تتخذ من اسم فلسطين شماعة للمتاجرة ونهب أموال الفقراء.

فيما تواصل تلك الميليشيات نهبها للمواطنين وأموال العديد من التجار في المناطق الواقعة تحت سيطرتها بمزاعم شتى.

يذكر أن وقف إطلاق النار بين الفصائل الفلسطينية وتل أبيب دخل حيز التنفيذ فجر الجمعة، بعد 11 يوما من القصف الإسرائيلي العنيف على غزة، ما أدى إلى وقوع أكثر من 240 قتيلا فلسطينيا، فيما سقط 13 على الجانب الإسرائيلي.

وغداة وقف النار أعلنت حركة حماس الانتصار، فيما وجه رئيس مكتبها السياسي، إسماعيل هنية الشكر لإيران ومرشدها، طالبا في الوقت عينه من الدول العربية المساهمة في إعادة إعمار القطاع.