.
.
.
.

التحالف يسلم حكومة اليمن طفلا جنده الحوثيون للقتال

وحدة حماية الأطفال في النزاع المسلح بالتحالف أعادت تأهيل وتسليم 147 طفلاً يمنيًا تم تجنيدهم واستغلالهم والزج بهم في القتال

نشر في: آخر تحديث:

سلّم تحالف دعم الشرعية إلى الحكومة اليمنية طفلاً جندته ميليشيا الحوثي للقتال على الحدود. وفق ما أوردت وكالة الأنباء السعودية (واس)، اليوم الاثنين.

إلى ذلك، قال المتحدث باسم قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن العميد الركن تركي المالكي، إن "قيادة القوات المشتركة للتحالف قامت، صباح اليوم الاثنين، بإعادة وتسليم أحد الأطفال اليمنيين المجندين من قبل الميليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران إلى الحكومة اليمنية الشرعية".

وأوضح أن إجراءات إعادة وتسليم الطفل للحكومة اليمنية الشرعية تمت بحضور ممثل اللجنة الدولية للصليب الأحمر الدولي وممثلي هيئة الهلال الأحمر السعودي، وهيئة حقوق الإنسان، ومركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية والمختصين من قيادة القوات المشتركة للتحالف.

كما أوضح أن وحدة حماية الأطفال في النزاع المسلح بقيادة القوات المشتركة للتحالف قامت بإعادة تأهيل وتسليم ما مجموعه (147) طفلاً يمنيًا منذ بداية الأزمة اليمنية تم تجنيدهم واستغلالهم والزج بهم في العمليات القتالية على الحدود الجنوبية للمملكة من قبل الميليشيا الحوثية، مما يعد انتهاكًا صارخًا للقانون الدولي الإنساني واتفاقية حقوق الطفل.