.
.
.
.
اليمن والحوثي

اليمن.. انتفاضة قبلية ضد الحوثيين في الجوف

قبائل الجوف كبدت الحوثيين خسائر في الأرواح والمعدات

نشر في: آخر تحديث:

تشهد محافظة الجوف، شمالي اليمن، انتفاضة قبلية مسلحة ضد ميليشيا الحوثي، المدعومة إيرانياً، في أربع مديريات بينها مدينة الحزم عاصمة المحافظة، على خلفيات انتهاكات ومضايقات حوثية بحق أبناء القبائل.

وأكدت مصادر محلية أن قبائل "دهم وآل نوف وآل حسين، وآل صقرة الشولان" أعلنت النفير والقتال ضد ميليشيا الحوثي في مديريات "المطمة والمتون والغيل" إلى جانب مدينة الحزم، وقامت بقطع الطريق الرابط بين صنعاء والجوف في وادي "الخارد" في المطمة، فيما قامت قبائل آل حسين بقطع الطريق الرابط بين عمران وصعدة من جهة مديرية الغيل.

ونفذت قبائل الجوف كمينا محكما ضد رتل قتالي للحوثيين في منطقة "معيمرة" بمديرية المتون كان في طريقه لتعزيز عناصرهم في الجوف، ما أدى لتدمير 13 آلية قتالية ومصرع 10 حوثيين وإصابة ثلاثة، وأسر أربعة آخرين، وذلك بعد ساعات من اندلاع مواجهات بين قبائل نوف وال حسين، ضد عناصر الحوثي في مديريتي المطمة والغيل، بحسب ما ذكره موقع "نيوزيمن" الإخباري المحلي.

يذكر أن انتفاضة قبائل الجوف تتركز في مديريات قريبة من ريف العاصمة صنعاء، ومحافظة عمران، وفي حال تم دعمها من قبل القوات الحكومية وتحالف دعم الشرعية ستقود إلى أحد أهم معاقل الحوثيين في العاصمة وعمران، وتقطع طرق الإمداد مع محافظة صعدة، المعقل الرئيس للميليشيا.

وكان الناطق الرسمي باسم المنطقة العسكرية السادسة في الجوف التابعة للحكومة المعترف بها دولياً، ربيع القرشي، وجه رسالة إلى قيادات الجيش اليمني والتحالف، حثهم فيها على استغلال الفرصة لتحرير الجوف بالتزامن مع انتفاضة القبائل التي أغلقت جميع المنافذ بين الجوف وصنعاء وعمران.

وأكد القرشي على أهمية اغتنام هذه الفرصة لتحرير المحافظة، مشيراً إلى أن حسم المعركة اليوم أسهل من الغد في الجوف، وفق تعبيره.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة