.
.
.
.

الإرياني: فبركات حوثية لإخفاء العلاقة بتنظيمات الإرهاب

نشر في: آخر تحديث:

كشف وزير الإعلام اليمني، معمر الإرياني، عن قيام ميليشيا الحوثي بإجراء مشاهد تمثيلية في جبهة مديرية الصومعة بمحافظة البيضاء، لتضليل المجتمع الدولي والرأي العام اليمني والتشويش على علاقتها بالتنظيمات الإرهابية.

وأوضح أن مصادر ميدانية أكدت قيام ميليشيا الحوثي في جبهة الصومعة بنصب أعلام "داعش، والقاعدة" في عدد من مواقعها، وإجراء مقابلات مفبركة مع عناصرها، لإثبات أنها تخوض مواجهات مع التنظيمات الإرهابية، وأنها تمكنت من السيطرة على مواقع لهم في المواجهات الأخيرة‏. وفق ما نقلت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ).

وكما أكد أن "هذه الفبركات الرخيصة ومحاولات التغطية على التنسيق والتماهي القائم بين التنظيمات الإرهابية "القاعدة، داعش، الحوثي" والذي بات معلوم للقاصي والداني، ستفشل في تضليل الرأي العام اليمني والدولي، والإساءة للجيش الوطني والمقاومة الشعبية وتشويه أدوارهم في مقارعة الإرهاب"‏.

ودعا المجتمع الدولي لدعم جهود الدولة والجيش في معركة استعادة الدولة وإسقاط انقلاب ميليشيا الحوثي، وتعزيز قدرات الأجهزة الأمنية في مواجهة الأنشطة الإرهابية، ومكافحة الإرهاب بكافة أشكاله وصوره، وتجفيف منابعه الفكرية والمالية، وتثبيت الأمن والاستقرار في عموم اليمن.