.
.
.
.
اليمن والحوثي

الحديدة.. مقتل وإصابة 28 مدنياً بنيران الحوثي خلال شهر

إصابات المدنيين تنوعت بين شظايا ألغام من مخلفات الحوثيين، وشظايا قذائف هاون، وشظايا طائرات مسيرة، ورصاص القناصة، والأسلحة المتوسطة

نشر في: آخر تحديث:

قتل وأصيب 28 مدنيًا؛ بينهم نساء وأطفال من سكان مناطق الحديدة وتعز بالساحل الغربيّ اليمني، في شهر يوليو الماضي، بنيران ميليشيات الحوثي الإرهابية، في إطار سلسلة جرائمها وانتهاكاتها بحق المدنيين.

وكشف مصدر طبي، أن المستشفيات في المناطق المحررة بالساحل الغربيّ، استقبلت خلال شهر يوليو 28 مدنيًا، بينهم طفلان وامراة؛ أصيب بعضهم وقتل الآخرون بمختلف أنواع الأسلحة الحوثية.

وأوضح المصدر، أنّ من بين الضحايا 25 مدنيًا بينهم طفلان وامراة، أُصيبوا بجروح متفاوتة وصفت بعضها بالخطيرة، بينما بلغ عدد القتلى 3 مدنيين.

ونقل إعلام القوات المشتركة عن المصدر، أنّ إصابات المدنيين تنوعت بين شظايا ألغام من مخلفات الحوثيين، وشظايا قذائف هاون، وشظايا طائرات مسيرة، ورصاص القناصة، والأسلحة المتوسطة.

وأشار المصدر إلى أن مديرية (الدُّريهمي)، كان فيها أكثر الضحايا؛ إذ بلغ عددهم 17 مدنيًا، فيما توزعت بقية حالات الضحايا على مديريات موزع وحَيْس والمخا.

وتضاف أعداد هذه الضحايا إلى قائمة تضم آلاف الضحايا المدنيين؛ الذين قتلوا وأصيبوا بنيران الميليشيات الحوثية في مناطق الساحل الغربيّ.