.
.
.
.

بينهم محكومون بالإعدام.. السجناء وقود الحوثي للحرب

نحو 50 سجيناً نقلتهم الميليشيا الحوثية إلى معسكراتها التدريبية بمديريتي عبس وأسلم بمحافظة حجة

نشر في: آخر تحديث:

نقلت ميليشيا الحوثي خلال اليومين الماضيين، سجناء من سجون متفرقة بالعاصمة صنعاء، إلى معسكراتها التدريبية بمحافظة حجة، شمالي غرب اليمن.

وأكدت مصادر أمنية أن الميليشيا نقلت عشرات السجناء من المحكوم عليهم، وممن عليهم قضايا جنائية، من صنعاء، نحو معسكراتها في حجة.

ويقدر عدد السجناء بنحو 50 سجيناً، نقلتهم الميليشيا إلى معسكراتها التدريبية، بمديريتي عبس وأسلم في حجة، لتلقي التدريبات، حيث من المرجح الدفع بهم إلى جبهات القتال.

صناديق الموت

ونقل موقع "الساحل الغربي" الإخباري اليمني عن شهود عيان قولهم، إن عشرات العناصر وصلوا على متن شاحنات إلى معسكرات تدريب تابعة للميليشيا الحوثية في وادي بوحل بمديرية عبس، وأخرى في وادي أسلم المشهور بوادي المشاقر.

يشار إلى أن الحوثيين غرروا السجناء بالعفو عنهم وحل قضاياهم، عقب مشاركتهم القتال، بعد مدة لا تقل عن شهرين، على أن تعمل الميليشيا خلال تلك الفترة على حل جميع القضايا.

وسبق أن أفرجت ميليشيا الحوثي عن عشرات السجناء المحكوم عليهم، سواء بالإعدام أو السجن لسنوات، ودفعت بهم إلى جبهات القتال، ليعود أغلبهم إلى أهاليهم جثثاً هامدة في صناديق الموت.