.
.
.
.

الجيش اليمني: السلام لن يتحقق إلا بإخضاع الحوثي بالقوة

نشر في: آخر تحديث:

بعد الهجوم الحوثي الذي استهدف قاعدة العند في لحج اليمنية مخلفاً عشرات القتلى والجرحى في وقت سابق اليوم، أكد رئيس هيئة الأركان في اليمن، الفريق الركن صغير حمود بن عزيز، الأحد، أن السلام في اليمن لن يتحقق إلا بإخضاع جماعة الحوثي بالقوّة العسكرية وبتوحد اليمنيين خلف القيادة السياسية حتى إنهاء الانقلاب.

وقال إن الجريمة التي ارتكبتها المليشيات دليل إضافي على طبيعتها الدموية ونهجها الإرهابي وحقدها وكراهيتها للشعب اليمني ورغبتها الجامحة في اجتثاثه لكي تتفرد بالحكم والثروة، وفق ما نقله المركز الإعلامي للقوات المسلحة في اليمن.

كما أضاف: "المليشيا الحوثية الإرهابية دأبت على تنفيذ الجرائم كلما شعرت بالعجز والفشل في تحقيق أهدافها التوسّعية"، مشدداً على رفع الجاهزية القتالية والتحلي باليقظة العالية والاستعداد الدائم لتنفيذ المهام المطلوبة.

بدوره، أكد وزير الإعلام اليمني، معمر الإرياني، الأحد، أن الهجوم الذي نفذته ميليشيا الحوثي على قاعدة العند في لحج اليمنية، تم باستخدام صاروخ باليستي ايراني الصنع.

وكتب في تغريدة نشرها عبر حسابه على "تويتر"، إن هذا الهجوم الإرهابي الغادر يؤكد على أن الجميع مستهدف من قبل مليشيا الحوثي، مضيفاً أن الهجوم على قاعدة العند يؤكد من جديد مضي مليشيا الحوثي في نهج التصعيد العسكري في مختلف الجبهات، وتقويض الجهود الدولية للتهدئة ووقف إطلاق النار، وذلك بإيعاز وسلاح إيراني، ويثبت أن كامل التراب اليمني مستهدف من قبل مليشيا إرهابية لا عهد ولا ميثاق ولا أخلاق لها.

هذا وارتفع عدد القتلى في الهجوم الحوثي الذي استهدف صباح اليوم الأحد قاعدة العند العسكرية في محافظة لحج اليمنية إلى 40، بحسب ما أكدت مصادر طبية وعسكرية.

وأوضح محمد النقيب المتحدث باسم المنطقة العسكرية الرابعة لوكالة فرانس برس أن الهجوم نفذ بصواريخ وطائرات مسيرة استهدف أكبر قواعد البلاد العسكرية جنوب اليمن.

كما أضاف أن عدد القتلى بلغ أكثر من 40 و60 جريحا على الأقل، وتابع مرجحا ارتفاع عدد القتلى، لاسيما وأن عمال الإنقاذ ما زالوا يمشطون المكان