.
.
.
.
اليمن والحوثي

الإرياني: الهجوم على مطار أبها "جريمة حرب"

وزير الإعلام اليمني قال إن الهجوم على مطار أبها يؤكد مضي جماعة الحوثي في التصعيد العسكري بايعاز وتخطيط وتسليح إيراني وفي مساعيها لتقويض جهود السلام

نشر في: آخر تحديث:

أدان وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني، الثلاثاء، استهداف ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران لمطار أبها الدولي بهجومين منفصلين باستخدام طائرتين مسيرتين مفخختين، واصفاً الهجوم بأنه "جريمة حرب".

وقال الإرياني في سلسلة تغريدات على حسابه في "تويتر" إن "استهداف مليشيا الحوثي المدعومة من إيران لمطار أبها الدولي بهجومين منفصلين باستخدام طائرتين مسيرتين مفخختين "مصنعتين في إيران" جريمة حرب، تؤكد من جديد مضيها في التصعيد العسكري بإيعاز وتخطيط وتسليح إيراني، ومساعيها تقويض جهود ودعوات التهدئة، وموقفها الحقيقي من دعوات السلام".

قال إن "الهجوم الغادر الذي أسفر عن وقوع 8 إصابات بين المدنيين وتضرر طائرة مدنية وعرض حياة الآلاف من رواد المطار المدني من مختلف الجنسيات للخطر، يؤكد من جديد أن ميليشيا الحوثي تنظيم إرهابي لا يختلف عن"القاعدة وداعش"، وأن لا خيار سوى الحسم العسكري لتثبيت الأمن والاستقرار في اليمن والمنطقة"

وأضاف أن "المجتمع الدولي والأمم المتحدة والدول دائمة العضوية في مجلس الأمن والمبعوثين الأممي والأميركي مطالبين بإدانة هذه الجريمة، وممارسة الضغط على نظام طهران وأداته "مليشيا الحوثي" لوقف أنشطتهم الإرهابية التي تستهدف الأعيان المدنية وأرواح المدنيين الأبرياء وتزعزع أمن واستقرار المنطقة".

وتزامنا، أفاد تحالف دعم الشرعية باليمن، اليوم الثلاثاء، بتدمير منصة متحركة لإطلاق الطائرات المسيرة المفخخة في صنعاء.

وأضاف التحالف أن منصة الإطلاق التي دمرها في صنعاء استخدمت لإطلاق المسيرتين على مطار أبها.

وأكد التحالف استهداف منصة الإطلاق في صنعاء أثناء التجهيز لعملية عدائية بمسيرة مفخخة، مشيرا إلى أن عملية تدمير منصة إطلاق المسيرات في صنعاء شملت القضاء على العناصر المسؤولين.