.
.
.
.

الإرياني: ميليشيات الحوثي ترتكب جرائم وحشية بحق العبدية

نشر في: آخر تحديث:

مع الحصار المستمر الذي يفرضه الحوثيون على مديرية العبدية في محافظة مأرب، جدد وزير الإعلام اليمني، معمر الإرياني، تحذيراته من ارتكاب الميليشيا جرائم وحشية بحق السكان هناك.

فقد أكد الإرياني نقلاً عن مصادر محلية ارتكاب ميليشيا الحوثي جرائم إعدام ميداني وتصفية للجرحى وتفجير للمنازل والمباني الحكومية.

وأضاف في سلسلة تغريدات اليوم السبت أن الميليشيا ارتكبت أعمال نهب للمحال التجارية ومعدات المستشفى، بعد اقتحامها مركز المديرية الواقع على أطرافها، واستمرارها في حصار وقصف 18 قرية.

موجة نزوح

كذلك، أوضح أن المعلومات تؤكد تسبب قصف ميليشيا الحوثي الإرهابية المتواصل للقرى ومنازل المواطنين بتدمير ست قرى بشكل كامل، في ظل موجة نزوح داخلي لمئات الأسر والنساء والأطفال من مركز المديرية إلى القرى المحاصرة التي ما زالت خارج سيطرة الميليشيا.

وقال إن الميليشيا تمارس هذه الجرائم الوحشية بحق سكان مديرية العبدية في ظل حصار غاشم ومتواصل منذ قرابة شهر، وتعتيم إعلامي بعد قيامها بقصف أبراج شبكات الاتصالات والذي أدى إلى انقطاع كل وسائل التواصل مع أبناء المديرية.

أعمال انتقامية

كما بيّن أن ما تقوم به الميليشيا من أعمال انتقامية وقتل ممنهج وحصار وتجويع بحق سكّان العبدية هي جرائم حرب وإبادة جماعية وجرائم ضد الإنسانية، وتشكل وصمة عار في جبين المجتمع الدولي والإنسانية جمعاء.

 قصف حوثي على مأرب(أرشيفية- رويترز)
قصف حوثي على مأرب(أرشيفية- رويترز)

يذكر أن الحوثيين أقدموا منذ أسبوعين على محاصرة سكان مديرية العبدية جنوب مأرب. ومنذ فبراير تشن الميليشيات هجوماً على محافظة مأرب، في محاولة للسيطرة عليها دون نتيجة، وسط تحذيرات دولية من آثار تلك الهجمات ومخاطرها على آلاف النازحين.