.
.
.
.

"المركزي اليمني" يمنع التعامل مع 8 شبكات تحويل أموال

القرار جاء نتيجة عمليات تفتيش ميداني

نشر في: آخر تحديث:

منع البنك المركزي اليمني في العاصمة المؤقتة عدن، اليوم الاثنين، شركات ومنشآت الصرافة من التعامل مع ثمان من شبكات تحويل الأموال، ضمن مساع حكومية مستمرة لاحتواء تدهور أسعار العملة.

وشملت الشبكات التي حظر البنك التعامل معها، النجم، والامتياز، والاكوع، والهتار، والمميز، وشبكة مال اكسبرس للحوالات، وشبكة الياباني للحوالات، وشبكة يمن اكسبرس للحوالات، وذلك لارتكابها مخالفات تخل بسلامة النظام المصرفي.

إجراءات قانونية بحق المخالفين

كما أفاد البنك في تعميم، أن هذا القرار جاء نتيجة عمليات التفتيش الميداني، مشدداً على ضرورة الالتزام بالقانون وتعليمات البنك المركزي النافذة، وسيتخذ الإجراءات القانونية بحق المخالفين.

وكان البنك المركزي اليمني ، قرر الأحد، ربط أنظمة شركات ومنشآت الصرافة العاملة في اليمن، بشبكته الآلية بالعاصمة المؤقتة عدن.

كما وجّه تعميماً إلى كافة شركات ومنشآت الصرافة العاملة، مفاده الربط الشبكي لأنظمة الصرافين الآلية بالمركز الرئيسي للبنك المركزي اليمني في عدن.

وتضمن التعميم منح البنك صلاحيات كاملة للاطلاع على كافة بيانات العمليات التي تجريها شركات ومنشآت الصرافة، على أن تتم استكمال الإجراءات خلال شهر أكتوبر 2021م، وذلك لضرورة تنظيم نشاط أعمال الصرافة بما يؤدي إلى الحد من المخاطر المرفقة لنشاطها.

إيقاف أنشطة عدة شركات

كما أكد البنك، أن الربط الشبكي بنظام الصرافة مع البنك المركزي يعتبر أحد الاشتراطات اللازمة لتجديد التراخيص، ومن يخالف سيتعرض لسحب تراخيص مزاولة عمل الصرافة بصورة نهائية.

الريال اليمني
الريال اليمني

يذكر أن العملة اليمنية تشهد تراجعا قياسيا أمام العملات الأجنبية، حيث تجاوز سعر صرف الدولار الواحد 1300 ريال، وسط انقسام عميق في المؤسسات المالية والنقدية المتدهورة أصلا، مع فارق سعري بين مناطق سيطرة الحوثيين ومناطق سيطرة الحكومة الشرعية.

وكان البنك المركزي اليمني، أعلن خلال الأيام الماضية إيقاف أنشطة عدد من شركات الصرافة المخالفة لتعليماته، إضافة إلى تدشين شبكة تحويلات أموال موحدة يشرف عليها في العاصمة المؤقتة عدن.