.
.
.
.

اليمن.. قذيفة حوثية تقتل 3 أطفال من أسرة واحدة في تعز

نشر في: آخر تحديث:

قتل 3 أطفال وأصيب 6 آخرون من عائلة واحدة، اليوم السبت بشظايا قذيفة أطلقتها ميليشيات الحوثي على حي الكمب بمدينة تعز.

في التفاصيل استهدفت مليشيات الحوثي المدعومة من إيران حي الكمب بقذيفة هاوزر، مما أدى إلى مقتل 3 أطفال وإصابة 6 آخرين أحدهم بترت رجليه وجميعهم في حالة خطرة، وفق ما أفادت مصادر محلية لوكالة الأنباء اليمنية "سبأ".

ومنذ يومين تواصل الميليشيات استهداف الأحياء السكنية الشرقية والغربية في تعز بقذائف المدفعية متسببة بالعديد من الإصابات والخسائر الكبيرة في ممتلكات المواطنين.

خسائر فادحة في مأرب

من جانب آخر تكبدت ميليشيات الحوثي خلال الساعات الماضية خسائر فادحة على مختلف جبهات القتال جنوب محافظة مأرب شمال شرقي البلاد.

فقد أعلن الجيش اليمني في بيان اليوم السبت أن الميليشيات تكبدت خسائر فادحة في العتاد والأرواح بعد اشتباكات اندلعت فجراً.

وأفشلت قوات الجيش والمقاومة الشعبية، أمس الجمعة، هجمات للانقلابيين في جبهات القتال جنوب مأرب، تكبّدت على إثرها الميليشيات خسائر بشرية ومادية فادحة، وفق المركز الإعلامي للجيش.

كما كسرت هجوماً للحوثيين في جبهة الكسارة غرب مأرب، ما أدى إلى مقتل وإصابة العشرات من عناصر الميليشيات وتدمير آليات ومعدات قتالية تابعة لها.

الجيش اليمني في مأرب (أرشيفية من رويترز)
الجيش اليمني في مأرب (أرشيفية من رويترز)

غارات للتحالف

إلى ذلك شنت ‏مقاتلات تحالف دعم الشرعية، بالتزامن مع المعارك، أمس، عدة غارات جوية، مستهدفة تجمعات ومواقع متفرقة للميليشيات الحوثية جنوب وغرب مأرب، ما أسفر عن مقتل وإصابة عشرات الحوثيين وتدمير دبابة ومخزن ذخائر وثلاثة أطقم بما عليها من عتاد، بحسب المركز الإعلامي للجيش اليمني.

يذكر أن ميليشيات الحوثي تشن منذ فبراير 2021 هجمات على محافظة مأرب الاستراتيجية والغنية بالنفط، رغم التنديدات الدولية التي حذرت من المخاطر الهائلة، التي تهدد آلاف النازحين الذين لجأوا إلى مأرب هرباً من الصراعات في بقية مناطق البلاد.