.
.
.
.
اليمن والحوثي

واشنطن: الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن تدعم تنفيذ اتفاق الرياض

رؤساء بعثات الدول الخمس بمجلس الأمن في اليمن أدانو هجوم مطار عدن

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت السفارة الأميركية في اليمن، الأحد، أن رؤساء بعثات الدول الخمس دائمة العضوية بمجلس الأمن، وهي الصين وفرنسا وروسيا وبريطانيا والولايات المتحدة، المعتمدة لدى اليمن، أكدوا على "الدعم القوي والمستمر" لتنفيذ اتفاق الرياض، ولجهود الحكومة اليمنية لإعادة الاستقرار والأمن إلى البلاد.

وأعرب رؤساء البعثات عن إدانتهم للهجوم الذي وقع، السبت، خارج مطار عدن الدولي وأسفر عن مقتل وإصابة العشرات.

وأضافت السفارة الأميركية في اليمن عبر حسابها على "تويتر" أن المجتمع الدولي سيواصل "الوقوف إلى جانب الشعب اليمني في مكافحة الإرهاب".

وذكرت السفارة أن رؤساء البعثات طالبوا بضرورة "تقديم مرتكبي هذا الهجوم إلى العدالة دون تأخير".

وفي سياق متصل، قال السفير البريطاني في اليمن، ريتشارد أوبنهايم، الأحد، إن المملكة المتحدة تدين بأشد العبارات التفجير الذي وقع في عدن الليلة الماضية، السبت، مؤكدا أن استهداف المدنيين خصوصا الأطفال، أمر "لا يمكن السكوت عنه".

وأضاف السفير عبر حسابه على "تويتر": "نقدم دعمنا المطلق لرئيس الوزراء (اليمني معين عبد الملك) وحكومته في عدن لمواصلة عملها في تقديم الخدمات لليمن"، مشددا على أن هذه الحرب "يجب أن تنتهي".

ووقع انفجار سيارة ملغمة، السبت، قرب مدخل المطار الدولي في عدن بجنوب اليمن، عند المدخل الخارجي مستهدفة نقطة تفتيش أمنية قرب فندق.

وأفاد مسؤول أمني حكومي رفيع بسقوط 12 قتيلاً في الانفجار، جميعهم مدنيون، مضيفاً أن هناك أشخاصاً أصيبوا، بعضهم في حالة "حرجة".

وأمر رئيس الوزراء اليمني بإجراء تحقيق عاجل حول ملابسات الهجوم، إضافة إلى تعزيز اليقظة الأمنية لتفويت الفرصة على كل من يستهدف أمن واستقرار العاصمة المؤقتة عدن.