.
.
.
.
اليمن والحوثي

الجيش اليمني يحقق تقدما نوعيا على جبهات جنوب مأرب

سقوط عشرات القتلى ومئات الجرحى من ميليشيا الحوثي في جبهات جنوب مأرب خلال 72 ساعة

نشر في: آخر تحديث:

أعلن الجيش اليمني، الثلاثاء، عن تحقيق تقدم نوعي وتنفيذ عمليات عسكرية ناجحة في مختلف جبهات محافظة مأرب، شمالي شرق البلاد.

وأكد الناطق الرسمي باسم الجيش اليمني، العميد عبده مجلي، أن الجيش مسنوداً بالمقاومة الشعبية، "كسر أيضاً محاولات الميليشيا الحوثية وألحق بها هزائم متتابعة، وكبدها خسائر فادحة وكبيرة في أرواح عناصرها، ومعداتها القتالية بمختلف الجبهات".

ونقل الموقع الرسمي للجيش اليمني، عن العميد مجلي، قوله "إن جبهات جنوبي مأرب في ذنه والجوبة وام ريش بحريب، شهدت نجاح الجيش في صد هجمات الحوثي، وتنفيذ عمليات هجومية ضد الحوثيين ومواقعهم محرزا تقدماً على الأرض".

وأفاد الموقع أن "قتلى الميليشيا الحوثية في هذه الجبهات بنيران الجيش والمقاومة بالعشرات، كما أن جرحاها بالمئات وذلك خلال الأيام الثلاثة الماضية".

وأشار إلى أن "العمليات العسكرية والتكتيكات القتالية عكست مدى جاهزية قوات الجيش في كل الجبهات".

وأضاف الجيش: "لقنت قواتنا الميليشيا في جبهات الكسارة وصرواح هزائم قاسية وكسرت محاولاتها وكبدتها قتلى وجرحى، كما دمرت مدفعية الجيش آليات تابعة للميليشيا".

وأشاد الناطق باسم الجيش اليمني، بطيران تحالف دعم الشرعية، وإسناده الكبير والمتواصل، والذي قال إنه "ينفذ الطلعات اليومية على ميليشيا الحوثي وتعزيزاتها وآلياتها في مختلف الجبهات، وكان له الإسهام الكبير في كسر الميليشيا وإلحاق الخسائر الجسيمة في عدتها وعتادها".

ولفت إلى إن "العمليات العسكرية تتواصل في كل الجبهات"، مؤكداً أن "ميليشيا الحوثي فتحت على نفسها النار، وأن جبهات مأرب الجنوبية تحولت إلى بركان غاضب التهم كل المعدات التي سخرتها الميليشيا لهذه المعركة".