.
.
.
.
اليمن والحوثي

مصادر أميركية: الحوثي اعتقل 25 شخصاً يعملون لصالح واشنطن

من بين المعتقلين يمنيون يعملون في السفارة الأميركية والوكالة الأميركية للتنمية الدولية، ذراع التنمية الدولية للحكومة الأميركية

نشر في: آخر تحديث:

كشفت مصادر أميركية أن ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران اعتقلت ما لا يقل عن 25 يمنيًا يعملون لصالح الولايات المتحدة في صنعاء في الأسابيع الأخيرة، حيث تسيطر الميليشيا الانقلابية على العاصمة، وفقًا لما ذكره شخصان مطلعان على الأمر لوكالة "بلومبيرغ".

ومن بين المعتقلين يمنيون يعملون في السفارة الأميركية والوكالة الأميركية للتنمية الدولية، ذراع التنمية الدولية للحكومة الأميركية، وفقًا للمصادر.

الوكالة الأميركية للتنمية الدولية
الوكالة الأميركية للتنمية الدولية

ولم يكن الدافع وراء الاعتقالات، التي حدثت خلال الأسابيع الثلاثة الماضية، واضحًا لكنها تأتي وسط ضغوط دولية من أجل إنهاء الحرب في اليمن.

وتم إغلاق السفارة الأميركية في اليمن عام 2015 بعد أن استولى الحوثيون على العاصمة، لكن بعض الموظفين المحليين يواصلون العمل من المنزل أو كحراس أمن للمباني.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية، إن الولايات المتحدة قلقة للغاية من تقارير عن اعتقال بعض موظفيها اليمنيين في صنعاء.

وقال المتحدث إن الولايات المتحدة تدعو الحوثيين للإفراج الفوري عن جميع موظفيها دون أن يصابوا بأذى وإنهاء أي مضايقات لموظفيها.

وتسببت سيطرة الميلشيا الحوثية المدعومة من إيران على اليمن وانقلابها على الحكومة الشرعية بتمزيق البلاد وإدخالها في حرب أهلية مدمرة، وتسبب الصراع في واحدة من أكبر الأزمات الإنسانية في العالم، حيث يكافح ملايين اليمنيين للحصول على ما يكفي من الطعام.