.
.
.
.
اليمن والحوثي

الخارجية الأميركية: الهجوم الحوثي على مأرب يؤدي للتصعيد بمختلف أنحاء اليمن

نشر في: آخر تحديث:

قال مكتب شؤون الشرق الأدنى بوزارة الخارجية الأميركية، السبت، إن الهجوم الحوثي على مأرب يؤدي إلى تصعيد في كافة أنحاء اليمن، مؤكداً أن عمل الصليب الأحمر الدولي "بالغ الأهمية".

وأشار المكتب عبر تويتر إلى أن المبعوث الأميركي لليمن، تيم ليندركينغ، التقى مع رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر بيتر ماورير لبحث الحاجة الملحة لوقف القتال وتقديم المساعدة للمحتاجين.

من جهته أعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن، السبت، عن تنفيذ عملية نوعية بصنعاء وصعدة ومأرب دمرت 13 هدفاً عسكرياً لميليشيات الحوثي.

وقال التحالف إن الأهداف شملت مخازن أسلحة ومنظومات دفاع جوي واتصالات لإطلاق المسيرات، مشيراً إلى أن العملية النوعية بصنعاء وصعدة ومأرب هيأت البيئة العملياتية للاستجابة الفورية للتهديدات.

وقبلها، أعلن التحالف تنفيذ 15 استهدافا ضد الميليشيات في مأرب والبيضاء خلال الـ 24 ساعة الماضية، مشيراً إلى تدمير منظومة دفاع جوي و11 آلية عسكرية للميليشيات في مأرب، ومقتل ما يزيد على 70 عنصرا من الميليشيات في مأرب والبيضاء.

وأضاف التحالف: نفذنا 19 استهدافا للميليشيات بالساحل الغربي لدعم قوات الساحل وحماية المدنيين، مشيراً إلى أن عمليات الساحل الغربي استهدفت مركز قيادة وسيطرة، كما استهدفت موقعا لتخزين وتوجيه الطائرات المسيرة.

وأضاف التحالف: "ندعم عمليات القوات اليمنية بالساحل الغربي خارج مناطق نصوص اتفاق ستوكهولم".