.
.
.
.
اليمن والحوثي

التحالف: تدمير 11 آلية ومقتل 80 حوثياً في مأرب والجوف

التحالف ينفذ 19 استهدافاً ضد الحوثيين في مأرب والجوف خلال 24 ساعة

نشر في: آخر تحديث:

أعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن، السبت، عن تنفيذ 19 عملية استهداف في مأرب والجوف ضد ميليشيا الحوثي خلال 24 ساعة.

وأفاد التحالف أن عملياته في مأرب والجوف أسفرت عن تدمير 11 آلية، ومقتل 80 عنصرا إرهابيا.

والجمعة، قال التحالف إنه نفذ 29 عملية استهداف نوعية ضد الميليشيا الحوثية في مأرب والجوف خلال 24 ساعة، دمرت خلالها المقاتلات 20 آلية للميليشيات، وأحدثت خسائر بشرية تجاوزت 180 عنصرا إرهابيا.

وأكد مصدر عسكري يمني، الجمعة، أن ميليشيا الحوثي تراجعت عن مواقع بمنطقة الرملة في مأرب بعد معارك مع الجيش الوطني.

كما كشف التحالف، الجمعة، عن "تدمير موقع لإطلاق المسيرات شمال مدينة الحزم بمحافظة الجوف".

وأشار إلى أن "الضربات دمرت منصات الإطلاق واتصالات ومخازن للمسيرات".

العميد الركن عبده مجلي المتحدث باسم الجيش اليمني
العميد الركن عبده مجلي المتحدث باسم الجيش اليمني

العميد مجلي: قواتنا تحقق تقدمات على الأرض

هذا وأشاد الناطق الرسمي للقوات المسلحة اليمنية، العميد الركن عبده مجلي، بعمليات الجيش والمقاومة ضد ميليشيا الحوثي، مشيراً إلى أن تلك الميليشيا الإرهابية ما زالت تحشد وسائل القتل والتدمير تجاه أبناء الشعب، إلا أن كل محاولاتها سيكون مصيرها الهزيمة والفشل.

جاء ذلك في إيجازه الصحافي، السبت، الذي تناول المستجدات الميدانية، حيث أوضح ناطق القوات المسلحة أن عناصر الجيش والمقاومة الشعبية ورجال القبائل يواصلون العمليات القتالية ويتعاملون مع العناصر الإرهابية في الجبهات الجنوبية والشمالية الغربية لمحافظة مأرب.

وقال "إن العمليات القتالية الهجومية والدفاعية أحرزت تقدمات على الأرض ضد الميليشيا الحوثية في عدة مناطق، أهمها منطقة وادي ذنة ومنطقة العمود والعيرف والفيلحة في مديرية الجوبة، ومنطقتي أم ريش وملعاء في مديرية حريب".

وأكد أن العمليات في المواقع الجنوبية، أطراف البلق الشرقي، انتهت بالقضاء على العناصر الحوثية المتسللة.

كما أسفرت المعارك القتالية وعمليات الكمائن المحكمة والالتفاف والتطويق في مختلف الجبهات الجنوبية عن استعادة مواقع مهمة واستراتيجية وتدمير معدات وأسلحة للميليشيا الحوثية ومصرع العشرات من العناصر الإرهابية بين قتيل وجريح ومقبوض عليهم، كما استعادت قوات الجيش عدداً من الأطقم والعربات القتالية وأسلحة وذخائر متنوعة.

في السياق، تمكنت قوات الجيش والمقاومة في الجبهات الشمالية الغربية لمحافظة مأرب من تنفيذ هجمات مضادة ضد تسللات وهجمات الميليشيا الحوثية، وكبدتها خسائر فادحة، حيث سقط العشرات من عناصرها بين قتيل وجريح وتم استعادة أسلحة وذخائر متنوعة.

وقال العميد مجلي، إن خسائر الميليشيا في مختلف جبهات مأرب تقدر بـ 6 عربات مدرعة و7 أطقم قتالية، إضافة إلى الخسائر البشرية في صفوف الميليشيا بنيران مدفعية الجيش.

ولفت إلى أن طيران تحالف دعم الشرعية نفذ العديد من الغارات الجوية أسفرت عن تدمير دبابة 52 T ومدفعي 23 م/ ط و8 عربات مدرعة وعربة BMB و10 أطقم قتالية كانت تحمل أسلحة ومعدات وتعزيزات للميليشيا الحوثية.

وبيّن ناطق الجيش أن قوات الجيش واصلت الأعمال القتالية الهجومية والكمائن، ضد الميليشيا في جبهات محافظة الجوف والتي تمحورت في الجدافر، برط العنان، والعلم.

وذكر أن هذه العمليات أسفرت عن سقوط العديد من عناصر الميليشيا، كما دمرت مدفعية الجيش الوطني والطيران المقاتل العديد من المعدات والأسلحة التابعة لها.

وفي محافظة الحديدة، تمكنت القوات المشتركة والمقاومة مسنودة بمقاتلات تحالف دعم الشرعية، في جبهات حيس، جبل رأس، والجراحي، من تأمين المناطق الجبلية الحاكمة المحيطة بمديرية حيس بالكامل.

وأكد أن الفرق الهندسية تواصل إزالة الألغام التي زرعتها الميليشيا الحوثية في مديرية حيس، من الطرقات العامة والمساجد والمدارس ومساكن ومزارع المواطنين.

وأشار إلى أن هذه القوات حققت تقدمات على الأرض في جبهات مديرية جبل رأس والجراحي، والتي تواصلت فيها العمليات وسط انهيارات كبيرة في صفوف الميليشيا الحوثية وتكبيدها خسائر فادحة في الأرواح والمعدات.

وقال ناطق الجيش إن القوات في محور تعز نفذت الهجمات المضادة على مواقع تمركز الميليشيا الحوثية في الجبهات الشمالية والغربية لمحافظة تعز، وأسفرت تلك المعارك عن خسائر بشرية ومادية للميليشيا.

وأضاف أنه في "مديرية مقبنة غرب محافظة تعز نفذت القوات المشتركة والمقاومة عمليات هجومية تم من خلالها تحرير مناطق استراتيجية، أهمها قرية الشطين والسويطي ومعسكر المقصع والقداري والنوبة وقرية الأقفية والجراري وحاضية، بالإضافة للسلاسل الجبلية في منطقة شمِير".

وأفاد العميد مجلي أن عناصر الجيش في جبهات (بيحان-عسيلان)، بمحافظة شبوة، حققت تقدماً مهماً، بتحرير عدد من المواقع باتجاه جبهة الساق.

وأضاف: "تواصل قواتنا السيطرة النارية على خط المجبجب الساق الرابط بين مديريتي بيحان وحريب، كما شنت مقاتلات تحالف دعم الشرعية، عدة غارات جوية استهدفت أسلحة وآليات وأطقم قتالية للمليشيات في منطقة الساق كانت تحمل تعزيزات حوثية".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة