.
.
.
.

اليمن: قرصنة الحوثي سفينة شحن يهدد الملاحة العالمية

المتحدث باسم الجيش اليمني للعربية: اختطاف الحوثي لسفينة الشحن عمل إرهابي

نشر في: آخر تحديث:

دان اليمن عملية القرصنة التي قامت بها ميليشيا الحوثي لسفية الشحن "روابي" التي تحمل علم الإمارات، قبالة محافظة الحديدة اليوم الاثنين.

وأكدت وزارة الخارجية اليمنية، في بيان، أن عملية القرصنة الحوثية تمثل انتهاكاً حقيقياً للأمن والاستقرار الدوليين وعلى أمن وسلامة الملاحة العالمية واستخفافها بجميع مبادئ القانون الدولي الإنساني.

كذلك، أشارت إلى أن العملية تنتهك دليل "سان ريمو" بشأن القانون الدولي في النزاعات المسلحة في البحار واتفاقيات الأمم المتحدة للبحار.

"تصرفات إرهابية"

وأضاف البيان أن "هذا الانتهاك يحتم على المجتمع الدولي الوقوف بمسؤولياته تجاه تلك التصرفات الإرهابية غير المسؤولة من قبل الميليشيات الحوثية".

كما لفتت إلى أن "العملية دليل إضافي على خطر الميليشيا الحوثية المدعومة من إيران على سلامة حرية الملاحة البحرية والتجارة العالمية بمضيق باب المندب وجنوب البحر الأحمر".

وجددت الوزارة دعم اليمن لكافة التدابير والإجراءات التي ستتخذها قوات التحالف العربي لدعم الشرعية للتعامل مع هذا الانتهاك السافر، وبما من شأنه حماية أمن وسلامة الملاحة الدولية وأمن الطاقة العالمية، وفق ما نقلت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ).

بدوره، وصف المتحدث باسم الجيش اليمني، عبده مجلي، في اتصال مع "العربية"، اختطاف الحوثي لسفينة الشحن بأنه عمل إرهابي.

تحمل معدات طبية

يذكر أن تحالف دعم الشرعية في اليمن، أعلن اليوم الاثنين، أن سفينة شحن تعرضت للقرصنة والسطو من قبل ميليشيات الحوثي قبالة مدينة الحديدة اليمنية.

وأوضح المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف، العميد الركن تركي المالكي في بيان، أن السفينة تعرضت للقرصنة والاختطاف عند الساعة 23:57 من مساء أمس الأحد (2 يناير 2022) أثناء إبحارها مقابل محافظة الحديدة.

كما أضاف أن السفينة كانت تقوم بمهمة بحرية من جزيرة سقطرى إلى ميناء جازان، وتحمل على متنها كامل المعدات الميدانية الخاصة بتشغيل المستشفى السعودي الميداني بالجزيرة بعد انتهاء مهمته وإنشاء مستشفى بالجزيرة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة