.
.
.
.
اليمن والحوثي

اليمن.. الهدنة الأممية تشهد سلسلة خروقات حوثية بيومها الأول

أكثر من 44 خرقاً ارتكبتها الميليشيا الحوثية المدعومة من إيران

نشر في: آخر تحديث:

شهدت الهدنة التي أعلنتها الأمم المتحدة لمدة شهرين في اليمن قابلة للتمديد، في يومها الأول، سلسلة خروقات للحوثيين في مناطق مختلفة، في ظل مخاوف شعبية من انهيارها بعد أن حظيت بترحيب دولي ومحلي واسع من جميع الأطراف بما فيهم الحوثيون.

وقال المركز الإعلامي للجيش اليمني، في بيان، مساء الأحد، إن ميليشيا الحوثي الإيرانية ارتكبت سلسلة من الخروقات للهدنة المعلنة في يومها الأول (السبت 2 أبريل 2022) في مختلف جبهات القتال بمحافظات الحديدة وحجة وتعز والجوف ومأرب.

ورصد المركز أكثر من 44 خرقاً ارتكبتها الميليشيا الإيرانية تنوّعت بين هجمات على مواقع القوات الحكومية واستهداف مواقع عسكرية ومدنية بسلاح المدفعية والعيارات المختلفة، إضافة إلى الدفع بتعزيزات بشرية وعتاد ضخم إلى مختلف الجبهات، بجانب خروقات وتحركات أخرى تأتي في إطار استعدادها لشن هجمات واسعة.

وبحسب المركز، ففي محور حيس بالحديدة، أقدمت الميليشيا الحوثية على خرق الهدنة منذ لحظاتها الأولى باستهداف مواقع عسكرية في المحور بالأسلحة الرشاشة واستهداف أعيان مدنية شرق حيس بالأسلحة الرشاشة.

كما شهدت جبهات القتال بمحافظة تعز 24 خرقاً ارتكبتها ميليشيا الحوثي تركزت في جبهات شرق وشمال وغرب المدينة، إضافة إلی جبهات مقبنة والأحطوب والكدحة في الريف الغربي للمحافظة.

واستخدمت الميليشيا الحوثية مختلف الأسلحة الثقيلة والمتوسطة والخفيفة وطيران الاستطلاع المسير لخرق الهدنة المعلنة في تلك الجبهات، وفق البيان.

كما دفعت الميليشيا بتعزيزات بشرية وآليات وأسلحة وذخائر إلى شارع الأربعين شمال شرقي المدينة وإلى جبهة الأحكوم وإلى جبهة مقبنة وإلى شارع الخمسين ومصنع السمن والصابون

وفي جبهات القتال بمحافظة حجّة، ارتكبت الميليشيا عدّة خروقات، ومنها قصف مدفعي على مواقع القوات الحكومية في جنوب حيران، وشنّت قصفاً مدفعياً متواصلاً جنوب حرض، وأطلقت نيرانا كثيفة في جبهة بني حسن عبس.

وفي جبهات الجوف، رصدت قوات الجيش اليمني، تحليقًا مستمرًا للطيران المسير في مختلف جبهات الجوف وقطاعات المنطقة العسكرية السادسة.

وبالتزامن، دفعت الميليشيا بتعزيزات إلى مختلف قطاعات المنطقة، وشنّت قصفاً كثيفاً بمدفعية الهاون على مواقع القوات الحكومية جنوب شرقي مدينة الحزم.

وشهدت جبهات القتال المحيطة بمحافظة مأرب، تحركات كثيفة للميليشيا الحوثية الإيرانية شملت الجبهة الشمالية الغربية والجبهات الغربية والجنوبية، والدفع بمجاميع لمهاجمة مواقع عسكرية ضاعفت عمليات حشد التعزيزات واستحداث خنادق ومتارس وتحصينات.

وأوضح البيان، أن الميليشيا دفعت بأكثر من 20 آلية عسكرية باتجاه الأعيرف بمديرية الجوبة جنوب مأرب، وبالتزامن شنّت قصفاً مدفعياً وبالعيارات على مواقع القوات الحكومية بتلك الجبهة.

كما كسرت قوات الجيش اليمني مسنودة بالمقاومة الشعبية هجومًا في جبهة المخدرة غرب مأرب.

وكان المبعوث الأممي إلى اليمن هانس غروندبرغ، أعلن بدء الهدنة التي أعلن عنها سابقاً ورحبت بها جميع الأطراف بما فيها ميليشيا الحوثي، مع دخول "الساعة السابعة من مساء السبت وستستمر لمدة شهرين".

وأضاف أنه خلال هذه الهدنة "تتوقف كل العمليات العسكرية الهجومية برًا وجوًا وبحرًا".

وأعلنت الأمم المتحدة، الجمعة، "أنَّ أطراف النِّزاع تجاوبوا بإيجابية مع مقترح للأمم المتحدة لإعلان هدنة مدتها شهران.. ووقف جميع العمليات العسكرية الجوية والبرية والبحرية الهجومية داخل اليمن وعبر حدوده، وموافقة أطراف الصراع على دخول سفن الوقود إلى موانئ الحديدة وقيام رحلات تجارية من مطار صنعاء إلى وجهات محددة سلفا بالمنطقة، إضافة لفتح الطرق بتعز والمحافظات اليمنية الأخرى".

وحظي إعلان الهدنة في اليمن بترحيب محلي وعربي ودولي واسع.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة