.
.
.
.
اليمن والحوثي

بن مبارك: اليمن أصبح رهينة تستخدمه إيران بمفاوضات النووي

وزير الخارجية اليمني قال في مقابلة مع "الحدث" إن حزب الله يدعم الحوثيين بأكثر من طريقة

نشر في: آخر تحديث:

قال وزير الخارجية اليمني أحمد بن مبارك، إن الملف اليمني بكامله أصبح رهينة عند إيران التي تستخدمه بمفاوضاتها الجارية مع القوى الغربية بشأن الملف النووي.

من محادثات فيينا حول ملف إيران النووي
من محادثات فيينا حول ملف إيران النووي

وأضاف بن مبارك في مقابلة مع قناة "الحدث" اليوم، أن "أكثر ما يعاني منه اليمن هو التدخل الإيراني، وهو السبب الرئيسي في تعقيد المشكلة في اليمن"، مشيراً إلى أن "إيران لديها أجندة توسعية".

وأوضح أن حزب الله اللبناني يدعم الحوثيين بأكثر من طريقة "سواء بالتدريب أو من خلال الفضائيات التي تحرض على العنف والكراهية".

مقاتلون حوثيون في صنعاء
مقاتلون حوثيون في صنعاء

كما أكد وزير الخارجية اليمني أن "الهدنة هشة مع كثرة الخروقات الحوثية"، مشيراً إلى استمرار حصار مدينة تعز بالألغام والقناصة الحوثيين.

وبخصوص حصار تعز، قال وزير الخارجية اليمني إن ما طرحه الحوثيون من مقترحات حول فتح الطرقات "كانت مجرد طرق فرعية"، مشيراً إلى "وجود أهداف عسكرية للميليشيا في المدينة".

وتابع بن مبارك: "تعز بالنسبة للحوثيين منطقة عسكرية فقط.. ميليشيا الحوثي لا تهتم بالجانب الإنساني".

مدينة تعز المحاصرة
مدينة تعز المحاصرة
انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة