القيادة الأميركية: اعتراض شحنة أسلحة إيرانية متجهة لليمن

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

أعلنت القيادة المركزية الأميركية أنها نفذت اعتراضاً بحرياً في 23 فبراير/شباط الفائت، وصادرت أسلحة مصنعة في إيران وكانت متجهة إلى اليمن.

وأفادت بأنها عثرت على أسلحة إيرانية ومكونات صواريخ بالشحنة المتوجهة إلى اليمن، بحسب بيان رسمي نشر، اليوم الخميس.

بدوره، قال الجنرال مايكل كوريلا ، قائد القيادة المركزية الأميركية إن "إيران لا تزال اللاعب الأكثر زعزعة للاستقرار في المنطقة". وأضاف أن "أمن البحار والحد من التدفق للذخائر الإيرانية أمر بالغ الأهمية للأمن الإقليمي".

عناصر تابع لميليشيا الحوثي في اليمن
عناصر تابع لميليشيا الحوثي في اليمن

قادمة من إيران

وخلال الفترة الأخيرة، أعلنت القوات البحرية الأميركية والبريطانية وكذلك الفرنسية عن ضبط عدد من السفن المحملة بالسلاح قادمة من إيران في طريقها إلى ميليشيا الحوثي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.