اليمن والحوثي

ميليشيا الحوثي تنصب منصات لإطلاق الصواريخ والمسيرات في مأرب والجوف

تأتي هذه الخطوة في سياق التصعيد العسكري لميليشيا الحوثي واستعداداتها لشن هجوم في محاولة لإسقاط مدينة مأرب الواقعة تحت سيطرة القوات الحكومية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

نقلت ميليشيا الحوثي صواريخ باليستية من مخازنها بصنعاء إلى محافظتي مأرب والجوف، شمالي شرق اليمن، ونصبتها في مواقع تحتلها بجبهات القتال.

وأوضحت مصادر عسكرية وميدانية أن ميليشيا الحوثي نقلت صواريخ باليستية من مخازنها في فج عطان ومن جبل نقم بصنعاء إلى محافظتي مأرب والجوف.

وتأتي هذه الخطوة في سياق التصعيد العسكري لميليشيا الحوثي واستعداداتها لشن هجوم في محاولة لإسقاط مدينة مأرب الواقعة تحت سيطرة القوات الحكومية، بحسب ما نقله موقع "الساحل الغربي" اليمني.

ووفق المصادر، فإن ميليشيا الحوثي نصبت منصات لإطلاق الصواريخ والطائرات المسيرة في عدة جبهات في المحافظتين، بينها مديريتا صرواح غربي مأرب والجوبة جنوبي مأرب، وكذا في مواقع شرقي الجوف، بالإضافة إلى حفر خنادق في هذه الجبهات، في سياق استعدادها للهجوم على مأرب من عدة اتجاهات.

وأشارت إلى أن ميليشيا الحوثي لا تؤمن بالسلام ولن تتوقف عن أهدافها في السيطرة على كامل اليمن، رغم الجهود الأممية والدولية لإيقاف الحرب.

وخلال السنوات الماضية، فشلت ميليشيا الحوثي في إسقاط مدينة مأرب، رغم جهدها الكبير لإسقاطها بهدف الوصول إلى مواقع إنتاج النفط والغاز، ثم الانطلاق منها لإسقاط حضرموت وشبوة وبقية المحافظات اليمنية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.