عائلة مسؤول أممي قتل باليمن: نطالب الأمم المتحدة بملاحقة قتلته

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

طالب سمير حميدي، شقيق مؤيد حميدي مسؤول برنامج الغذاء العالمي الذي تم اغتياله أمس الجمعة من قبل مسلحين بست رصاصات في محافظة تعز اليمينية، الأمم المتحدة والحكومة اليمنية وقبائل اليمن بالكشف عن قتلة شقيقه وتقديمهم للعدالة.

كما قال لـ "العربية/الحدث" إن العائلة لن تتنازل أبداً في حق قتلة أخيهم، مطالباً بإيقاع أقصى عقوبة بحق القتلة.

مادة اعلانية

في السياق ذاته، أعرب برنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة عن حزنه العميق لمقتل أحد موظفيه الأجانب في اليمن برصاص مسلحين مجهولين.

وقال البرنامج في بيان "توفي مؤيد حميدي، وهو مواطن أردني، بعد وقت قصير من نقله إلى المستشفى".

وجاء في البيان "عمل حميدي، وهو أحد الموظفين في المجال الإنساني، لدى برنامج الأغذية العالمي لمدة 18 عاماً، بما في ذلك مهمة سابقة في اليمن وكذلك فترة في السودان وسوريا والعراق".

"مأساة عميقة"

وقال ممثل برنامج الأغذية العالمي والمدير القطري في اليمن ريتشارد راجان، "إن فقدان زميلنا مأساة عميقة لمنظمتنا والمجتمع الإنساني".

وأضاف "أي خسارة في الأرواح في الخدمة الإنسانية هي مأساة غير مقبولة".

يشار إلى أن هذا هو ثاني مسؤول دولي يتم اغتياله في تعز منذ أبريل 2018، حين قتل موظف لبناني يعمل في الصليب الأحمر بنيران مسلحين مجهولين في منطقة الضباب عند المدخل الجنوبي الغربي لمدينة تعز.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.