بريطانيا تحذر: لن نتردد في ضرب الحوثيين مجددا

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

بعد الضربات الأميركية البريطانية المشتركة التي استهدفت عدة مواقع للحوثيين في اليمن، أكدت لندن أنها لن تتردد في تنفيذ المزيد من الهجمات.

وقال رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك، اليوم الثلاثاء، إن بلاده ستتحرك مرة أخرى إذا استمر الحوثيون المدعومين من إيران في مهاجمة السفن التجارية بالبحر الأحمر.

لا نسعى للمواجهة

كما شدد في كلمة ألقاها أمام البرلمان ، أن بلاده لا تسعى إلى المواجهة والحرب، بل تحث الحوثيين ومن يدعمهم على وقف تلك الهجمات غير القانونية وغير المقبولة، في إشارة إلى إيران.

لكنه أكد في الوقت عينه أن بريطانيا لن تقف مكتوفة الأيدي، ولن تسمح للهجمات الحوثية بالمرور دون رد، وفق تعبيره.

إلى ذلك، شدد على وجوب وقف التدفق غير القانوني للأسلحة إلى الحوثيين، مضيفا أن بلاده تعمل مع أميركا على فرض عقوبات جديدة ضد الحوثيين سيعلن عنها قريبا.

من هجوم حوثي سابق في البحر الأحمر (رويترز)
من هجوم حوثي سابق في البحر الأحمر (رويترز)

"تمجيد الإرهاب"

وأعلن سوناك أن تمجيد الهجمات الحوثية في بريطانيا غير مقبول، وهو بمثابة تمجيد للإرهاب

أتت تلك التصريحات بالتزامن مع تأكيد يحي سريع، المتحدث باسم الحوثيين أن تلك الضربات الغربية المشتركة التي طالت عدة مواقع يمنية مساء أمس "لن تمر دون رد" حسب قوله.

ومنذ 19 نوفمبر الماضي، أي بعد أكثر من شهر على تفجر الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة، هاجمت جماعة الحوثي 33 سفينة بأنواع مختلفة من الصواريخ الباليستية والمسيرات، زاعمة أن ضرباتها هذه تستهدف السفن المتجهة نحو إسرائيل.

ما تسبب في تعطيل حركة الشحن العالمي، وأثار مخاوف من التضخم العالمي.

كما فاقمت تلك الهجمات الحوثية المخاوف من أن تؤدي تداعيات الحرب بين إسرائيل وحماس في غزة، والمستمرة منذ 4 أشهر، إلى زعزعة استقرار الشرق الأوسط، وتوسيع الصراع إلى حرب إقليمية

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.