نشاط كبير لمسيرات قرب الحديدة.. البحرية البريطانية تكشف

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

بعد قصف أميركي بريطاني بغارتين طال منطقة العرج في شمال غربي مدينة الحديدة في غرب اليمن، أفيد عن نشاط مريب لطائرات مسيرة في المكان.

فقد أعلنت هيئة عمليات التجارة البحرية البريطانية، اليوم الأربعاء، أنها تلقت تقارير عن نشاط كبير لطائرات مسيرة على بعد 40 ميلا بحريا إلى الغرب من ميناء الحديدة، في جنوب البحر الأحمر.

الإبلاغ عن أي نشاط

ودعت الهيئة التابعة للبحرية البريطانية في بيان على حسابها بمنصة إكس السفن إلى الإبلاغ عن أي نشاط لطائرات مسيرة.

كما طالبتها باتباع الإرشادات بخصوص التعامل مع تلك الطائرات.

وتعرضت عدة سفن في البحر الأحمر لهجمات بالطائرات المسيرة أو الصواريخ من قبل جماعة الحوثي اليمنية، التي تقول إن ضرباتها تأتي ردا على الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة.

قبالة مدينة الحديدة في اليمن (أسوشييتد برس)
قبالة مدينة الحديدة في اليمن (أسوشييتد برس)

فمنذ تفجر الحرب في القطاع الفلسطيني المحاصر في السابع من أكتوبر الماضي، شن الحوثيون أكثر من 45 هجوماً على سفن الشحن التجارية، زاعمين أنها تتوجه إلى مواني إسرائيل أو مملوكة لإسرائيليين.

فيما عطلت تلك الهجمات حركة الشحن العالمي، وأثارت مخاوف من التضخم العالمي. وأجبرت عدة شركات على وقف رحلاتها عبر البحر الأحمر، وتفضيل طريق أطول وأكثر تكلفة حول إفريقيا.

كما فاقمت المخاوف من أن تؤدي تداعيات الحرب بين إسرائيل وحماس إلى زعزعة استقرار الشرق الأوسط، وتوسيع الصراع.

بالمقابل، نفذت طائرات حربية أميركية وبريطانية ضربات انتقامية في مناطق متفرقة باليمن خلال الأسابيع الماضية، مهددة بالمزيد إذا استمرت تلك الهجمات على هذا الممر الملاحي المهم دولياً.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.