اليمن والحوثي

منصة "إكس" تلغي الشارة الزرقاء لحسابات مواقع وقيادات حوثية

وزير الإعلام اليمني: صفحات ميليشيا الحوثي على منصات التواصل الاجتماعي، تورطت في نشر الأفكار الإرهابية، والترويج لخطاب الكراهية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

ألغت منصة التواصل الاجتماعي الأشهر في العالم "إكس" (تويتر سابقا)، الشارة الزرقاء لحسابات مواقع وقيادات في جماعة الحوثي، المصنفة أميركيا منظمة إرهابية دولية، ومن بين الحسابات المذكورة الرجل الثاني في الجماعة محمد الحوثي.

ورحب وزير الإعلام اليمني، معمر الإرياني، بقيام إدارة منصة "إكس"، بإلغاء الشارة الزرقاء لموقع قناة "المسيرة"، وعدد من قيادات ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران، بينهم المدعو يحيى سريع، تمهيدا لإغلاقها.

وقال إن ذلك جاء "استجابة للمطالب الحكومية، وعامة اليمنيين، بحظر محتوى تلك الصفحات التي استُغلت كمنابر للإرهاب، واستنادا إلى قرار الحكومة اليمنية لعام 2022 بتصنيف جماعة الحوثي منظمة إرھابیة، وقرار الإدارة الأميركية بتصنيفها جماعة إرهابية عالمية، وللحد من خطر هذه الجماعة الذي فاق كل الجماعات الإرهابية".

وأوضح وزير الإعلام اليمني أن صفحات ميليشيا الحوثي على منصات التواصل الاجتماعي، سواء الرسمية أو تلك التابعة لأشخاص (قيادات، إعلاميين، نشطاء) "تورطت في نشر الأفكار الإرهابية، والترويج لخطاب الكراهية، والتحريض على العنف والقتل، وغسل عقول الأطفال وتجنيدهم والزج بهم في محارق الموت، بالإضافة إلى التحريض على استهداف السفن التجارية وناقلات النفط في خطوط الملاحة الدولية في البحر الأحمر وباب المندب وخليج عدن، بهدف تقويض سلامة الشحن الدولي والتدفق الحر للتجارة العالمية".

إلى ذلك طالب نائب وزير الخارجية في حكومة الحوثيين غير المعترف بها دوليا، حسين العزي، إيلون ماسك، مالك المنصة، بإعادة "العلامة الزرقاء" لحسابات قيادات الجماعة أو "على الأقل إعادة (رسوم) الاشتراكات".

وهدد العزي في تغريدة أخرى على منصة "إكس" بالمقاطعة الشاملة للمنصة، وزعم أن الأخيرة "ستكون الخاسر الأول، وستغادرها أعداد مليونية إلى منصة أخرى".

وكانت ميليشيا الحوثي قد شكت منتصف الشهر الماضي من تعطيل منصة "إكس" حساب "موقع أنصار الله"، بعد يوم واحد من إعلان الولايات المتحدة الأميركية دخول تصنيف الحوثيين كمنظمة إرهابية عالمية حيز التنفيذ.

وبين الحين والآخر يتم تعطيل حسابات تابعة للميليشيا على وسائل التواصل لتحريضها على العنف، لكن سرعان ما يتم إعادة فتحها أو إنشاء حسابات لذات المواقع بنفس المحتوى.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.