اليمن والحوثي

خلال 24 ساعة.. وفاة مختطف ثانٍ في سجون الحوثيين

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

أفاد مصدر حقوقي بوفاة مختطف جديد في سجون ميليشيا الحوثي، في ظروف غامضة، في حادثة هي الثانية من نوعها خلال 24 ساعة.

وقال المدير التنفيذي للمركز الأميركي للعدالة (ACj‏)، عبدالرحمن برمان على حسابه في منصة "إكس"، إن المعتقل (خالد حسين غازي) من أبناء محافظة ذمار، وسط اليمن، توفي داخل سجون ميليشيا الحوثي، أمس الثلاثاء.

وأوضح الحقوقي برمان ‏أن "غازي" كان قد أصدر قرار الإفراج عنه غير أن ابن شقيق النائب العام في سلطات ميليشيا الحوثي أوقف أمر الإفراج، مشيرا إلى أن أسرته أبلغت أمس بوفاته ورفضت استلام جثمانه.



وجاءت الحادثة بعد يوم من وفاة التربوي والمسؤول السابق في وزارة التربية والتعليم، صبري الحكيمي، في سجن المخابرات التابع لميليشيا الحوثي في صنعاء بعد ستة أشهر من اختطافه.

ووثقت الكثير من المنظمات الحقوقية المحلية والدولية وفاة المئات من المختطفين والمعتقلين داخل سجون ميليشيا الحوثي، وسط تأكيدات بتعرض المتوفين لعمليات تعذيب وحشية أثناء فترة احتجازهم غير القانونية.

مادة اعلانية
انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.