اليمن والحوثي

اتفاق بين الحكومة اليمنية والحوثيين على إطلاق أسرى

بينهم السياسي البارز والمخفي قسرا في سجون الحوثيين منذ أكثر من 9 سنوات محمد قحطان

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

أعلن مكتب المبعوث الأممي إلى اليمن هانس غروندبرغ، توصل الحكومة اليمنية والحوثيين إلى اتفاق حول إجراءات إطلاق سراح الأسرى والمختطفين على ذمة الحرب، بينهم السياسي البارز والمخفي قسرا في سجون الحوثيين منذ أكثر من 9 سنوات محمد قحطان.

وقال مكتب المبعوث الأممي في بيان مقتضب، اليوم الأربعاء، إن جولة المفاوضات الجارية والتي انطلقت في سلطنة عمان تجري في أجواء إيجابية وبناءة حتى الآن.

وشدد البيان على استكمال التفاوض بمسؤولية للإفراج عن جميع المحتجزين بموجب مبدأ الكل مقابل الكل، لافتا إلى أن المفاوضات جزء من الجهود الأممية لدعم الأطراف على تنفيذ التزاماتها بموجب اتفاق ستوكهولم.

من جانبه، قال عبد القادر المرتضي رئيس فريق المفاوضين الحوثيين، إنه تم التوصل إلى اتفاق مع ممثلي الحكومة اليمنية بشأن الإفراج عن القيادي البارز في حزب الإصلاح محمد قحطان.

وأشار في تصريحات لوكالة “سبأ” بنسختها الحوثية، إلى أن الاتفاق تضمن الإفراج عن محمد قحطان مقابل الإفراج عن 50 من أسرى الجيش لدى الطرف الآخر، وإن كان متوفيا فيتم تسليم جثته مقابل تسليم الطرف الآخر 50 جثة.

ويعد السياسي محمد قحطان أحد الأربعة المشمولين بقرار مجلس الأمن لإطلاق سراحهم وأخفته جماعة الحوثي منذ اختطافه في أبريل 2015م، ورفضت الإفصاح عن مصيره أو السماح لأسرته بالتواصل معه، وسط مطالبات واسعة محلية ودولية للكشف عنه وإطلاق سراحه.

والأحد الماضي، بدأت في العاصمة العُمانية مسقط، مفاوضات بين الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً وجماعة الحوثي المسلحة مفاوضات للإفراج عن الأسرى والمختطفين برعاية أممية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.