عاجل

البث المباشر
  • الرئيسية
  • الأخبار
  • السعودية
  • أسواق
  • رياضة
  • العربية TV
  • منوعات
  • مقالات
  • الأخيرة
  • فيروس كورونا
  • سباق الرئاسة
  • ابنة ملك مصر السابق تدفن بالمقابر الملكية في القاهرة

    شيعها آخر وريث للتاج بحضور أفراد العائلة الملكية

    دفنت الاميرة فوزية (الصغرى) ابنة الملك فاروق الذي حكم مصر من 1937 الى 1952, والتي توفيت الخميس في لوزان (سويسرا), مساء أمس الاحد 30-1-2005م في مقبرة العائلة الملكية بمسجد الرفاعي في القاهرة، وذلك بحضور نحو 200 شخص, بينهم عدد من افراد العائلة الملكية.

    ووصل جثمان الاميرة فوزية بعد مراسم تشييع في المركز الاسلامي في جنيف الجمعة, الى القاهرة على متن طائرة ل "مصر للطيران" بعد أن تكفل الرئيس المصري حسني مبارك بنقلها ودفنها على نفقة الدولة.
    ووضع النعش الذي رافقه شقيق المتوفاة, الامير احمد فؤاد, آخر وارث لتاج مصر, في سيارة اسعاف نقلته من المطار الى مسجد الرفاعي حيث ترأس الامير صلاة الجنازةثم انزل الجثمان في المقبرة الملكية, ثم بدأت مجموعة من الشيوخ بتلاوة آيات قرآنية.
    وكانت وكالة انباء الشرق الأوسط المصرية قد أذاعت خبراً غير دقيق من لوزان نقلته عنها الصحف المصرية ذكرت فيه ان الأميرة فوزية التي توفيت بأحد مستشفيات سويسرا هي شقيقة الملك فاروق.. بينما هي في الواقع ابنته.
    وكان للملك فاروق شقيقة تحمل اسم فوزية وقد كانت لفترة إمبراطورة إيران بعد أن تزوجت من شاه إيران السابق محمد رضا بهلوي وأنجبت منه ابنة ثم تزوجت بعد طلاقها منه اسماعيل شيرين الضابط السابق بالحرس الملكى وعاشت معه فترة فى مدينة الاسكندرية قبل ان تنقل اقامتها الى سويسرا.
    وقد دفن شاه إيران أيضا – وهو طليق الأميرة فوزية- في مسجد الرفاعي بناء على تصريح من الرئيس السادات الذي كان يحتفظ بعلاقات حميمة معه حتى قبيل سقوط حكمه على يد الثورة الإسلامية في إيران أواخر السبعينيات.
    أما ابنة الملك فاروق التي دفنت أمس في مقابر العائلة المالكة وتحمل اسم عمتها"فوزية" فقد ولدت عام 1940, وكانت تعاني من داء المفاصل ومن اعاقة, وذهبت الى المنفى مع والدها بعد اطاحته في يولية/ تموز 1952, ولم تعد الى مصر ابدا. وكانت تعمل مترجمة فورية في سويسرا.
    وقد رزق الملك فاروق بابنتين اخريين, فادية التي توفيت قبل سنتين ودفنت في مسجد الرفاعي وفريال التي تعيش في سويسرا. وكان الزاميا ان تبدأ اسماء الامراء الملكيين في مصر بحرف "الفاء" عملا بتقليد بدأه الملك فؤاد الاول, والد الملك فاروق.
    واتخذت والدة بنات فاروق الثلاث وزوجته الاولى صافيناز ذولفقار اسم "فريدة" احتراما للتقليد الملكي.