عاجل

البث المباشر

جدل كبير بشأن فتوى تبطل الزواج إذا تجرد الزوجان كليا من الملابس

صالح.. التعري الكامل غير مستحب

أثارت فتوى تحرم التجرد كليا من الملابس خلال المعاشرة الزوجية جدلا بين عدد من اساتذة الشريعة في مصر، فقد افتى الشيخ رشاد حسن خليل عميد كلية الشرعية والقانون السابق بان "التجرد من الملابس اثناء المعاشرة الزوجية يبطل عقد الزواج".

بينما اعتبر الشيخ عبدالله مجاور امين لجنة الفتوى في الازهر ان "النظر الى الجسد مستحب باستثناء الفرج" ومن ثم اوصى بان "يستترا برداء او غطاء". أما الدكتورة سعاد صالح مديرة كلية الدراسات الاسلامية للبنات في جامعة الازهر، فترى انه "يجوز شرعا للزوجين القيام بكل ما يؤدي الى التقريب والتحبيب بينهما" ومن ثم فان التجرد من الملابس لا يبطل الزواج. الا انها اعتبرت ان "تعري الزوجين بصورة تامة من غير ملابس غير مستحب وفقا للادب والارشاد النبوي ولكن هذا لا يعني التحريم".
من جانبه انتقد عبد المعطي عضو مركز الدراسات الاسلامية بشدة هذه الفتوى وقال "لا يوجد فعل محرم بين الزوجين اثناء المعاشرة في الجماع الا الوطء في الدبر"، واكد عدم وجود اي نص شرعي يحرم التجرد كليا من الملابس او النظر الى اي عضو في جسم الشريك خلال المعاشرة الزوجية.