عاجل

البث المباشر

قبيلة سعودية تلجأ إلى صناديق الاقتراع لاختيار "شيخ" لها

رغم تمسكها بالتقاليد المتوارثة

اتفق أبناء قبيلة زهران، أكبر القبائل التي تسكن منطقة "الباحة" السعودية، على اتخاذ صناديق الاقتراع كوسيلة لاختيار "شيخ القبيلة" لتدخل الانتخابات بذلك ضمن التقاليد القبلية بعدما انتشرت، منذ انطلاق أول انتخابات المجالس البلدية قبل عامين، لتشمل جمعيتي المهندسين والصحافيين وغيرها.

وقال أمير منطقة الباحة محمد بن سعود بن عبد العزيز لصحيفة "الخليج" الإماراتية الأربعاء 10-5-2006 إن "السعوديين بدأوا يأخذون بالوسائل الديمقراطية في كثير من قراراتهم الاستراتيجية والمهمة، بتشجيع من الدولة"، وأوضح أن هذا النهج "امتد إلى الأوساط القبلية المعروفة بقوة تمسكها واعتزازها بتقاليدها المتوارثة".
وأضاف قائلا إن عدد أبناء قبيلة زهران الذين شاركوا في التصويت لاختيار شيخ القبيلة وصل إلى خمسة آلاف شخص، وأن هذه الانتخابات تتم بإشراف لجنة محايدة من إمارة منطقة الباحة ضبطت تجاوزات عديدة، حيث أعيدت الانتخابات ثلاث مرات على إثر طعون وشكاوى تقدم بها الطرفان المرشحان والمتنافسان على المنصب.
وتقع قبيلة زهران جنوب غرب السعودية ضمن منطقة الباحة التي تضم (غامد وزهران) وتبعد منطقة الباحة عن مدينة الطائف 180 كيلو متر تقريباً .