عاجل

البث المباشر

"غونو" يجتاح مسقط ويتسبب بفيضانات بالإمارات وتأهب بالسعودية

انقطاع خطوط الهاتف والكهرباء ونزوح الآلاف من سكان السواحل

وصل إعصار "غونو" الى العاصمة العمانية مسقط الأربعاء 6-6-2007 حيث تسبب في فيضانات وانقطاع التيار الكهربائي وتعطل حركة الملاحة والنقل والمواصلات ونزح آلاف السكان عن منازلهم، كما أغلقت المؤسسات العامة والخاصة بينما أوقفت شرطة الطيران العمانية جميع رحلاتها الجوية.

كما تسبب الإعصار بارتفاع الأمواج على سواحل إمارة الفجيرة وكلباء وخورفكان التابعتين لامارة الشارقة الإماراتية، ما دفع السلطات المحلية لإخلاء قاطني المساكن القريبة من البحر، كما أُغلق ميناء الفجيرة البحري بشكل نهائية أمام الملاحة، تحسباً لزيادة ارتفاع الموج.

ودفعت قوه الإعصار السلطات السعودية لرفع حالة التأهب في البلديات، والاستعداد والجاهزية بالمعدات والأدوات المناسبة لمواجهة الآثار المحتملة للإعصار.

الأسوأ في عُمان

وقد اشتدت قوة "غونو" الى الدرجة الخامسة، وهي الفئة القصوى في قياس قوة الأعاصير، متسبباً بأسوأ إعصار يطال سواحل السلطنة منذ عام 1977، حيث صاحبته رياح قوية وهطول كثيف للامطار على الساحل. و تجتاح الفيضانات شوارع العاصمة ما اجبر الآلاف على النزوح عن منازلهم، بحسب ما أفادت به قناة "العربية" الإخبارية.

وأفاد مراسل العربية في عمان ان مركز الإعصار "غونو" يقترب من مسقط وان انذارات وجهت للمواطنين باخلاء منازلهم في المناطق المنخفضة. وكان الاعصار ضرب منطقة "رأس الحد" شرق السلطنة في وقت متأخر الليلة الماضية مصحوبا بامطار غزيرة وامواج عالية، كما ادى الى انقطاع التيار الكهربائي والاتصالات عن المنطقة الشرقية.

وشهدت السواحل ارتفاعا للأمواج لتتجاوز الحواجز الخرسانية وتدخل إلى اليابسة حيث ارتفعت الأمواج على طول الساحل من القرم باتجاه العذيبة والسيب، وكذلك في ولاية قريات ما أدى إلى دخول مياه البحر في اليابسة بمنطقة الحاجر لمسافة تقدر بـ 300 متر، وكذلك دخول المياه إلى منطقة البستان.

وفي محافظة مسندم أدى ارتفاع الأمواج إلى دخول المياه إلى اليابسة لمسافة تقدر بـ (300) متر بولاية دبا. كما دخلت مياه البحر إلى بعض منازل المواطنين القاطنين في منطقة رأس الحد.

وتوقع بيان مديرية الارصاد الجوية العمانية ان "يمتد تأثير الاعصار على جميع المناطق الشرقية والوسطى ومحافظة مسقط ومنطقة الباطنة ومحافظة مسندم, مصحوبا بأمطار غزيرة ورياح قوية وامواج عالية جدا كما يؤثر على منطقتي الظاهرة والداخلية ومحافظة البريمي بامطار رعدية غزيرة جدا ورياح قوية".

ارتفاع الموج بالفجيرة

وفي المنطقة الشرقية بالإمارات، تسبب الإعصار بخروج مياه البحر إلى اليابسة، ما دفع السلطات المحلية لإخلاء المساكن المحاذية، في منطقة سهيلة ومدينة سور كلباي في الفجيرة، فيما تعرضت معظم سواحل وشوارع مناطق البدية وشرم ودبا للأمواج العاتية، ما دفع قوات الطوارئ للتدخل لاعادة الحياة في تلك المناطق.

وتعتبر مدينة سور كلباء ومنطقة سهيله أكثر المناطق تضررا حيث غطت أمواج البحر كورنيش وحديقة المنطقة وتسبب في توقف حرك السير على الشارع العام الأمر الذي أدى لتدخل دوريات المرور وآليات البلدية في سحب المياه.

وأدى الإعصار إلى إغلاق ميناء الفجيرة البحري بشكل نهائي أمام الملاحة، حتى إشعار آخر، تحسبا لزيادة تأثير أمواج البحر.

وقال مدير عام ميناء الفجيرة الكابتن موسى مراد ان اغلاق الميناء يأتي بعد أن تأكد من خطورة الملاحة البحرية على السفن المتواجدة في المنطقة الواقعة في حزام الاعصار.

كما تم اخلاء ميناء الفجيرة من السفن الراسية وطلب من السفن المتواجدة أمام سواحل الامارة سرعة مغادرة المنطقة واللجوء الى مناطق أكثر امنا.

السعودية تستعد

أما في السعودية، فرفعت الجهات المختصة، شرق البلاد، درجات التأهب تحسباً لوصول الإعصار إلى شواطئها، وسط إعلان العديد من المواطنين استنكارهم لعدم تعطيل المدارس يوم السبت تفاديا لإلحاق الأضرار بالطلبة والعاملين في قطاع التعليم جراء تداعيات الإعصار.

وقال مدير إدارة تعليم البنين في الشرقية د.عبد الرحمن لـ"العربية نت" إن وزارة التعليم لم تصدر أي تعليمات بإيقاف امتحانات يوم السبت أو تعطيل المدارس، وأبناؤنا سيكونون بخير في الصفوف المدرسية أثناء تأدية الامتحان".

من جهته، قلّل مدير إدارة التحاليل والتوقعات في الرئاسة العامة للأرصاد السعودية طارق العشماوي لـ"العربية نت" من القوة المتوقعة للإعصار، مشيراً إلى أنه سينتهي نهار الجمعة "بعد وصوله الأراضي الإيرانية، ويتلاشى هناك ولن يصل إلى السعودية".

ورغم تطمينات الأرصاد الجوية، أكد مدير إدارة العلاقات العامة والإعلام في أمانة المنطقة الشرقية بالسعودية حسين البلوشي لـ"العربية نت" أن أمين المنطقة المهندس ضيف الله بن عايش العتيبي أصدر تعليمات مباشرة لرؤوساء البلديات لرفع درجة التأهب والاستعداد والجاهزية لقدوم الإعصار، والمرابطة في مواقعهم بدءا من الاربعاء 6-6-2007 وحتى السبت القادم.

وقال "تم إنشاء غرفة عمليات في أمانة المنطقة الشرقية بالدمام، تضم المديرية العامة للدفاع المدني والشرطة ووزارة النقل والأمارة". وشدد على ضرورة الاتصال من المواطنين بالطوارىء في حال حدوث أي مكروه على الرقم المخصص940 .

ولجهة المتابعة الإعلامية لتقدم الإعصار، لفت وكيل وزارة الإعلام لشؤون التلفزيون سليمان العيدي إلى تخصيص مركز إعلامي في المنطقة الشرقية، بالتعاون مع المديرية العامة للدفاع المدني، يتولى بث التقارير التي تتضمن أراء خبراء ومختصين في الدفاع المدني وخبراء في الأرصاد الجوية على مدار الساعة.

وأضاف العيدي أنه سيتم بث توعية مكثفة للجمهور عبر برنامج "استديو المناسبات"، الذي أطلق اليوم أولى حلقاته المباشرة، ويتوقع استمرار بثه حتى السبت القادم".

تلاشي الإعصار فوق إيران

وبحسب مدير إدارة التحاليل والتوقعات في الرئاسة العامة للأرصاد السعودية طارق العشماوي فإن "الإعصار سوف يتحول إلى عاصفة مدارية وينتهي في إيران يوم الجمعة، وإذا كانت هناك تحذيرات فسوف يتم إطلاقها في هذا اليوم، مع تأكيدنا على تلاشيه فوق الأراضي الإيرانية".

وقال: "لا زال الإعصار يتحرك حسب المسار الذي سبق التوقع به باتجاه الشمال الشرقي للخليج، ولا يوجد تأثير مباشر على السعودية ونشاط الرياح السطحية قد تصل لسرعة 40 كيلو مترا في الساعة، مع ارتفاع الموج الذي قد يصل مستواه مترين ونصف على الساحل الشرقي خاصة نهاري الخميس والجمعة".

مخاوف على السكك الحديدية

وعبّر مدير العلاقات العامة في وزارة النقل بالشرقية محمد أبو زيد لـ"العربية نت" عن قلقه من أكبر الإشكاليات التي قد تواجههم، وتكمن في الاعتماد الكبير للطلبة والعاملين في الشرقية على السكة الحديدية التي تربط المنطقة الشرقية ببعضها، والمنطقة الشرقية بالمنطقة الوسطى، وترتفع نسبة إشغالها في الإجازة الأسبوعية التي تبدأ الخميس وتنتهي الجمعة.

وأفاد ابو زيد أن الخط الحديدي يمر عبر منطقة صحراوية، ويحدّه من الجهتين كثبان رملية متحركة تشكل قلقا حتى في الظروف العادية، "وفي هذه الأزمة ربما نواجه بعض المصاعب نتيجة الكثبان الرملية التي تؤدي إلى إغلاق الخط الحديدي"، متسائلاً عما سيكون الحال خلال إعصار تصل سرعته إلى 260 كيلو متر في الساعة، كالذي تشهده عمان.

وقال أبو زيد إنه تم تشكيل فرق عمل وخطة متكاملة بحسب تعليمات وقواعد دولية لمثل هذه الأزمات، ولو وصلت سرعة الرياح لأكثر من 80 كيلو مترا، سوف تتوقف القطارات، "ونحن نتابع النشرة الجوية على مدار الساعة، ونخشى على قطارات البضائع وقطارات النقل المزدوج إذ لا يمكن تشغيلها في سرعة رياح 35 كيلومترا".

توقف قطارات الركاب

لكن القلق الأكبر لأبو زيد هو في توقف قطارات الركاب، والذي يمكن أن يسبب مشكلة، "لكون شريحة كبيرة من عملاء المؤسسة من طلاب وطالبات الجامعات، يخرجون من الدمام إلى الإحساء يوميا في الصباح ويعودون ظهراً".

وتمنى أبو زيد تعطيل المواصلات يوم السبت حفاظا على السلامة العامة. كما طالب بتعطيل الحافلات العامة في حال كانت سرعة الرياح خطيرة، ودرجة الرؤية ضئيلة، محذرا من غياب الرؤية واحتمالية حدوث مشاكل على الطرقات حتى لوسائل النقل الصغيرة.

ارامكو تعلن الطوارئ

على صعيد متصل أعلن المتحدث الرسمي لشركة أرامكو السعودية زياد الشيحة، التي تعتبر أكبر شركة نفط في العالم من حيث الإنتاج، عن اعتماد خطة طوارئ لجميع القطاعات والمنشآت البحرية العاملة في الخليج العربي، لضمان سلامة الموظفين.

وأوضح أن شركة فيلا البحرية العالمية المحدودة، أنشأت قنوات اتصال مع ميناء رأس تنوره لتصدير النفط، لرفع الاستعداد لمواجهة أي طارئ، والتزويد بالمعلومات المتعلقة بالطقس أولاً بأول، عندما يقترب الإعصار من مقر أسطول "فيلا" على سواحل دولة الإمارات.

واسبتعدت الشركة أن يؤثر الإعصار على منشاتها النفطية، مشيرة لكون ناقلاتها مجهزة لتحمل الاجواء الصعبة في البحر.