عاجل

البث المباشر

شرطة دبي تؤكد مصرع 7 وإصابة 15 في انهيار جسر

"الحادث يتعلق بأعمال التشييد"

أكدت شرطة إمارة دبي بالإمارات العربية المتحدة الخميس 8-11-2007، مقتل 7اشخاص واصابة 15 في انهيار جسر قيد الإنشاء.

وقال العميد جمال المري نائب قائد شرطة دبي إن سبب الانهيار يرجع فيما يبدو الى مشكلة تتعلق بأعمال التشييد، مضيفا ان المهندسين في الموقع ، ويتحققون من أسباب الحادث.

ويقع الجسر في المنطقة التي يطلق عليها "دبي الجديدة" بالقرب من موقع مشروع "جزيرة النخلة" العملاق.

وأفاد شاهد عيان ان سيارات الاسعاف وطائرات الهليكوبتر هرعت الى المنطقة القريبة من الفنادق الكبرى في مارينا دبي.

وقد سارعت شرطة دبي إلى نقل الضحايا إلى مستشفى راشد. وأقيم مركز ميداني في الموقع للتعامل مع المصابين.

واتخذت السلطات في الإمارة إجراءات لتحويل حركة المرور عن المنطقة.

وكانت حرائق قد نشبت سابقا في عدد من الأبراج قيد الإنشاء في الإمارة، وهو ما أثار انتقادات حول توفير مستويات الأمن والسلامة للعمال في تلك المشروعات.

وقتل عاملان واصيب نحو 60 في يناير عندما شب حريق في برج سكني تحت التشييد في دبي.

وشهدت امارة دبي خلال الاسبوعين الماضيين سلسلة اضرابات عمالية على خلفية مطالب بتحسين الاجور وظروف الدفع، وفي ظل انتقادات دولية لأوضاع العمالة في الإمارات.

وفي أبرز تلك الاضرابات، أدى قيام نحو اربعة آلاف عامل بالإضراب عن العمل الشهر الماضي الى اغلاق الطريق الرئيسية المؤدية الى منطقة جبل علي الحرة في جنوب دبي, قبل ان يرشقوا السيارات بالحجارة ملحقين اضرارا جسيمة بعدد منها بينها سيارتان تابعتان للشرطة.

وبحسب تصريحات المسؤولين في الصحافة المحلية, كان المحتجون يطالبون بزيادة رواتبهم التي لا تتجاوز بالنسبة الى بعضهم 600 درهم (146 دولارا), اضافة الى زيادة عدد الحافلات التي تقل العمال الى اماكن عملهم وتأمين مساكن مناسبة لهم.

وفي هذا السياق، طلب مجلس الوزراء الاماراتي من وزارة العمل الأحد الماضي القيام بمراجعة عاجلة لمستوى اجور عمال البناء في البلاد.

وذكرت وكالة أنباء الإمارات أن مجلس الوزراء الذي يترأسه نائب رئيس الدولة حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم "وجه وزارة العمل بإعداد تصور عاجل حول مسألة اجور العمال في قطاع الانشاءات والمقاولات وذلك بالتعاون مع الشركات المعنية" وذلك نقلا عن مسؤول في وزارة العمل.

ويعمل نحو 700 الف آسيوي, معظمهم من الهند وباكستنان وبنغلادش, في قطاع البناء الذي يشهد ازدهارا في الامارات, علما ان مواطني هذا البلد النفطي الغني لا يشكلون الا خمس سكان الامارات السبع البالغ عددهم اكثر من اربعة ملايين.

هذا ويطرح حادث انهيار الجسر في دبي تساؤلات حول تأثيرات أوضاع العمالة في الإمارات على مستويات الأداء في قطاع التشييد بالإمارة.

وتضم دبي، وهي واحدة من اسرع مدن العالم نموا ، ما ينتظر ان يكون اعلى ناطحة سحاب في العالم وتشيد اكبر حديقة ملاه في العالم.