عاجل

البث المباشر

التحقيق في فيديو يظهر شرطيا مصريا مزعوما يعري فتاة بالكامل

تم استدعاء صاحب "المدونة" الذي نشر الشريط

قررت نيابة وسط القاهرة فتح التحقيق في أحدث مقطع مرئي بشأن التعذيب في أقسام الشرطة، الذي يتم تداوله بشكل واسع على الإنترنت والهواتف النقالة، ويظهر رجلا مسلحا يعتقد أنه رجل شرطة يجبر فتاة متهمة علي خلع ملابسها بالكامل، وتقدمت مجموعة المساعدة القانونية لحقوق الإنسان ببلاغ للنائب العام حول الكليب الجديد، الذي سبقته كليبات عديدة تظهر إساءة معاملة مواطنين مصرييين في أقسام الشرطة.

ويظهر الشخص القائم بالتعذيب وهو يحمل سلاحا ناريا، ويعتقد علي نطاق واسع أنه رجل شرطة، وقيد البلاغ برقم 1560 لسنة 2007 عرائض نيابة وسط القاهرة، وقد استدعت النيابة المحامي محسن بهنسي وممثل المجموعة، وذلك لسماع أقواله في البلاغ المقدم من المجموعة، وذلك للتعرف علي هوية الشخص الذي اقترف هذه الجريمة، وقد حضر التحقيقات التي استمرت لأكثر من سبع ساعات متواصلة المحامي محمد أبو العينين، وذلك وفقا لما ذكرت صحيفة "القدس العربي" السبت 29-12-2007.

وأعربت مصادر قانونية عن خشيتها من أن تركز التحقيقات على معرفة مصدر هذا الكليب وليس تحديد هوية الشخص المتهم وصفته، وفي نهاية التحقيق قرر وكيل النائب العام استدعاء صاحب المدونة التي عرضت الكليب مع العديد من المدونات الأخرى.

وكان ناشط حقوقي يدعى وائل عباس نشر في مدونته "الوعي المصري" الفيديو ثاني يوم عيد الأضحى، بعد أن حصل عليه من مصدر رفض ذكر اسمه، وأضاف أنه لن ينشر الكليب مصورا وسيكتفي بنشره بالصوت، لأن الفتاة ظهرت عارية تماما، كما كانت محكمة مصرية قد أدانت مؤخرا ضابط الشرطة إسلام نبيه بتعذيب المواطن عماد الكبير بهتك عرضه بإدخال عصاة في مؤخرته، بعد أن ظهرت الواقعة في فيديو كليب انتشر على الإنترنت.