عاجل

البث المباشر

"الصقور" السعودية تستعرض عضلاتها وتلتهم اليمن بسداسية

"الأخضر" تصدر المجموعة الثانية بفارق الأهداف عن الإمارات

لم يحتج المنتخب السعودي إلا إلى شوط واحد فقط لحسم نتيجة مباراته مع نظيره اليمني الذي اكتسحه بـ 6 أهداف نظيفة الخميس 8-1-2009 على ملعب الشرطة في مسقط، ضمن الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثانية لدورة كأس الخليج التاسع عشرة لكرة القدم التي تستضيفها عُمان.

وسجل ياسر القحطاني (4) ومالك معاذ (11) و(83) وعبد الله الشهيل (18) وأحمد عطيف (19) وأحمد الموسى (36) الأهداف.

وكانت الإمارات حاملة اللقب تعادلت سلباً مع قطر أيضاً ضمن المجموعة نفسها.

وانتزعت السعودية صدارة المجموعة برصيد برصيد 4 نقاط بعد تعادلها مع قطر سلباً في الجولة الأولى، وبفارق الأهداف أمام الإمارات. وتأتي قطر ثالثة بنقطتين، واليمن في المركز الأخير بعد خسارتين، الأولى كانت أمام الإمارات 1-3.

وكان هذا الفوز الثالث للسعودية على اليمن بعد أن كانت تغلبت عليه في "خليجي 16" في الكويت و"خليجي 17" في أبو ظبي بنتيجة 2-صفر.

وأجرى مدرب السعودية ناصر الجوهر تبديلين على التشكيلة التي خاضت المباراة الأولى أمام قطر، فأشرك أحمد عطيف وأحمد الموسى مكان سعود كريري وأحمد الفريدي، ليتمكن المنتخب السعودي من حسم المباراة مبكراً جداً بتسجيله 4 أهداف في غضون ربع ساعة، وسط غياب تام للاعبي المنتخب اليمني الذين بدوا "لا حول لهم ولا قوة" واكتفوا بمراقبة لاعبي السعودية واللحاق بالكرة.

وبدا أن "الأخضر" دخل المباراة مصمماً على تسجيل عدد كبير من الأهداف يمكن أن يلعب في مصلحته في حال تساويه مع منتخبي قطر والإمارات برصيد 5 نقاط، لأن فارق الأهداف يكون الفيصل لتحديد المتأهلين إلى نصف النهائي.

ولم يكن فارق الخبرة الواضح بين المنتخبين بحاجة إلى الكثير من الإنارة إذ أن المنتخب السعودي له إنجازات كثيرة إقليمية من خلال فوزه باللقب الخليجي 3 مرات أعوام 1994 و2002 و2003، وقارية بتتويجه بطلاً لكأس آسيا 3 مرات أعوام 1984 و1988 و1996، فضلاً عن خسارته في النهائي 3 مرات أعوام 1992 و2000 و2007، ومشاركته في نهائيات كأس العالم في النسخات الـ 4 الماضية في الولايات المتحدة 1994، وفرنسا 1998، وكوريا الجنوبية واليابان 2002، وألمانيا 2006.

في المقابل، بدا المنتخب اليمني الذي لا يملك أي إنجاز حتى الآن ويشارك في دورات كأس الخليج للمرة الرابعة فقط، تائهاً تماماً فلم يحاول السيطرة على الكرة ولا بناء أي هجمة على الإطلاق باستثناء كرة أواخر الشوط الأول، وكان دفاعه في حالة متواضعة جداً.

ولم يتأخر المنتخب السعودي في افتتاح التسجيل، فجاء هدفه الأول في الدقيقة الرابعة عبر مهاجمه ياسر القحطاني إثر كرة من عبده عطيف من الجهة اليسرى فسددها من داخل المنطقة بين مدافعين مرت من تحت قدمي الحارس سعود السوادي.

وفضل مدرب اليمن المصري محسن صالح إشراك السوادي بدلاً للحارس سالم عوض الذي خاض المباراة الأولى أمام الإمارات.

وجاء الهدف الثاني بعد 7 دقائق بواسطة مالك معاذ الذي ارتقى لكرة من ركلة حرة من الجهة اليسرى فوضعها في الزاوية اليسرى البعيدة عن الحارس، قبل أن يتلاعب مالك معاذ بالمدافعين من الجهة اليمنى ويمرر كرة إلى عبد الله لشهيل الذي أرسلها بيسراه في الزاوية اليسرى لمرمى اليمن (18).

وأضاف أحمد عطيف الهدف الرابع بعد دقيقة واحدة، مستفيداً من تواضع إمكانات الدفاع اليمني فسدد الكرة قوية من داخل المنطقة دون أي مضايقة في الزاوية اليمنى.

واخترق مالك معاذ من الجهة اليسرى، ولكنه سدد الكرة من مسافة قريبة فوق المرمى (26).

وإثر تقدم من ياسر القحطاني، انقطعت الكرة من الدفاع وتهيأت أمام أحمد الموسى فسددها قوية من مشارف المنطقة استقرت في الزاوية اليسرى للشباك معلنة الهدف الخامس (36)، فيما جاءت المحاولة اليمنية اليتيمة من ركلة حرة بعيدة نفذها علي العمقي الذي أشركه محسن صالح بدلاً من خالد الطاهش لكنه أرسلها عالية عن مرمى الحارس وليد عبد الله (39).

وحاول المنتخب اليمني الصمود في الشوط الثاني لمنع دخول مزيد من الأهداف في مرماه وساعده في ذلك انكفاء المنتخب السعودي الذي لم يضغط كما فعل في الأول بعد أن حسم النتيجة، فيما كانت محاولة لليمن عبر كرة عالية من الجهة اليمنى تابعها علاء الصاصي بلمسة واحدة على يمين المرمى السعودي (58).

وشهدت الدقيقة 73 طرد اليمني علي العمقي بسبب خشونته الزائدة، فعاد المنتخب السعودي في ربع الساعة الأخير وسجل هدفا سادسا عبر مالك معاذ الذي تلقى كرة من الجهة اليسرى مررها سلطان النمري فتابعها برأسه في الشباك لحظة خروج الحارس للتصدي له (83).