عاجل

البث المباشر

فيلم "حالة بنجامين بوتون": مكياج جيد يخفي سوء أداء

تقرير العربية.نت السينمائي الأسبوعي

يخصص تقرير العربية نت السينمائي مادته الرئيسية هذا الأسبوع لفيلم "حالة بنجامين بوتونButton The Curious Case of Benjamin" من اخراج ديفيد فينتشر وبطولة براد بيت وكايت بلانشيت والذي تدور قصته المستوحاة من قصة للكاتب اف. سكوت فيتزجيرالد حول شخصية بنجامين بوتون الذي يولد بهيئة عجوز ثمانيني ويتقدم في السن بشكل عكسي، إلى أن يموت في هيئة طفل رضيع.

"حالة بنجامين بوتون": فيلم لهواة النوع

باستثناء فكرة التقدم العكسي في العمر من الشيخوخة إلى الطفولة، والتي سيألفها مشاهد فيلم "حالة بنجامين بوتونButton The Curious Case of Benjamin" بعد مدة قصيرة من بداية عرضه، والمكياج المدهش لبراد بيت الذي قدمه في مراحل عمرية مختلفة، لايوجد في فيلم "حالة بنجامين بوتون" مايثير المشاهد ويفاجئه، ويمنع تسلل الملل إليه خلال مدة العرض الطويلة والثقيلة، فقصة الحب التي يسردها الفيلم بين بنجامين (يجسد شخصيته براد بيت بمكياج جيد يخفي عادية الأداء إن لم أقل سوءه) ودايزي (تؤدي دورها كايت بلانشيت بسلبية مطلقة وبعواطف باردة خالية حتى من الدهشة اللازمة لارتباطها بمخلوق غريب) تكاد تكون نسخة مكررة عن كل قصص الحب الأسطورية التي قدمتها السينما، ومن دون أن تقدم تفاصيل خاصة بها ومختلفة عن سواها، إلاّ إذا اعتبرنا مشكلة شخصية بنجامين يوتون التي تتقدم عكسياً في العمر من الشيخوخة إلى الطفولة هي التفصيل الخاص بالفيلم الذي يميّزه عن سواه، وهو أمر لايعود مدهشاً للمشاهد بعد امساكه بمفاتيح سير الشخصية بعد فترة قصيره من متابعته لها كما أسلفت، نظراً لأن معالجة سير الشخصية وتطورها وتقدمها العكسي في العمر تتم وفق قوانين الواقع المألوفة والمعروفة، فعلى الرغم من أن كاتب نص الفيلم إيريك روث الذي استوحاه من قصة للكاتب اف. سكوت فيتزجيرالد قدّم شخصية غير واقعية، إلاّ أنه عاملها وفق قوانين الواقع، فهي تبدأ حياتها في عمر الثمانين في الشكل الخارجي، إلاّ أنها في البنية النفسية تملك كل صفات الطفل الصغير، وتكتسب الخبرات والمعارف وتتطور نفسياً وفق القوانين الطبيعية في الحياة، على عكس تطور بنية جسمها، والمرحلة الوحيدة التي تخرج فيها معالجة الشخصية عن هذا السياق الواقعي والتقليدي والمألوف هي مرحلة مرور تلك الشخصية بمراحل الطفولة، حيث تعود بلا خبرات نهائياً، في حين أنها كان من المفترض وفقاً للمعالجة التي قدمت بها في مراحل عمرية سابقة، أن تتحول إلى شخصية كهل يملك خبرات حياة كاملة وإن في شكل رضيع.

يهجس فيلم "حالة بنجامين بوتون" بفكرة الزمن والخلود والفناء التي يقدمها سواء عبر الساعة التي اخترعها صاحبها عام 1918 -في نفس السنة التي ولد بها بنجامين- لتدور بشكل عكسي، رغبة منه في إعادة الحياة للأبناء الذين قضوا، أو عبر شخصية بنجامين التي تكبر عكسياً، أو من خلال دار المسنين التي يعيش فيها بنجامين في سنوات عمره الأولى بعد أن تخلى عنه والده لقبح منظره، والتي تقدم صورة مصغرة للحياة باعتبارها معبراً موقتاً للموت والفناء، أو عبر قصة الحب الأسطورية التي ربطت بنجامين بدايزي طوال حياته، وغيّرتها منذ أن التقاها في الطفولة، واستمر يطاردها فيما تبقى له من عمر، ولكنه حين يخلط الميتافيزيقي بالواقعي، والغرائبي بالحياتي يضيّع مشاهده الذي يخرج من الفيلم بتساؤلات كثيرة وأفكار مبهمة ومشاعر مختلطة، تشاغب على الفكرة الجوهرية التي أعتقد أن الفيلم يود التأكيد عليها وهي مقاومة الزمن بالحب، من خلال اعتماده لحالة دايزي العجوز المشرفة على الموت في سرير مشفى، وهي تسمع قصة النضال الطويل لعاشقها عبر مذكراته وبصوت ابنتهما كمحطة أساسية في رواية حدث الفيلم، والتي استدعت إلى ذاكرتي وبالحاح شديد مشهد المرأة العجوز في آخر مشاهد فيلم "تايتنيك" في روايتها لقصة حبها، بما يشبه المقارنة.

لا أستطيع أن أحدد موقفاً كلياً من فيلم "حالة بنجامين بوتون"، ومشاعري تكاد تكون متناقضة، من إحساس بالملل للمبالغة في سرد تفاصيل تفتقد الابتكار ويغيب عنها الادهاش، إلى التوقف طويلاً عند البنية الدرامية للسيناريو الذي ينتقل بين الأزمنة والأمكنة والخطوط بسلاسة، إلى إعجاب بمكياج شخصية بنجامين بوتون يتناقض مع تقبلي للشخصية وأداء براد بيت لها، إلى الاستمتاع بأداء الممثلين الذين أدوا أدوار الأم السمراء التي رعت بنجامين بعد تخلي والده عنه، والقبطان الذي استخدمه في سفينته، والمرأة الانكليزية التي خانت زوجها معه، إلى مناقشة أفكار طرحها الفيلم حول استخدام الحب كوصفة مؤقته لمقاومة الفناء، وأيضاً حول قدرة البشر على تقبل أشكال بعضهم البعض في حالة الشيخوخة، والاعتياد على التغييرات التي تطرأ على الجسم البشري بمرور الزمن، والرعب منها في حالة ظهورها فجأة إلى الحد الذي يجعل أباً يتخلى عن ابنه بسبب ولادته بمنظر كهل.

أخيراً سألت نفسي هل سيتغيّر شيء في مشاعر المشاهدين وفي تقبلهم للفيلم فيما لو تم حذف ظاهرة الشكل الغريب لبنجامين بوتون وولادته على هيئة رجل ثمانيني، وتقدمه في العمر بشكل عكسي، واستبدلت بولادة ونمو طبيعيين؟ وأجيب لا أظن باستثناء فقدانهم لثلاثة دقائق من الدهشة، ولذلك لو أردت أن ألخص رأيي في الفيلم بكلمتين فقط فسأقول أنه فيلم لهواة النواع.

"ماديا في السجن" يتصدر ايرادات السينما في أمريكا

تصدر فيلم "ماديا في السجنMadea Goes to Jail " من إخراج تايلر بيري وبطولة تايلر بيري وديريك لوك وكيشيا نايت بوليام وديفيد مان وتاميلا جيه مان ورونريكو لي وايون اوفرمان وفينيسا فيرليتو ايرادات الأفلام في أمريكا الشمالية في أول أسابيع عرضه محققاً إيرادات بلغت 41.1 مليون دولار، وتدور قصة الفيلم حول جدة مشاكسة تُدعى "ماديا" يحكم عليها بالسجن، ووراء القضبان تقيم علاقة صداقة مع عاهرة شابة ومدمنة سابقا للمخدرات تُدعى كنداس واشنطن، وتتولى ماديا الدفاع عن كنداس "بأمومة" خاصة على طريقة الجدة المشاكسة.

وتقدم من المركز الثالث في الأسبوع الماضي إلى الثاني هذا الأسبوع فيلم "اختطاف Taken" من اخراج بيري موريل وبطولة ليام نيسون وماجي جريس وزاندر بركيلي وراديفوي بوكفيتش وكاتي كاسيدي ايرادات الافلام في أمريكا الشمالية حيث حقق 11.4 مليون دولار، وتدور قصة الفيلم حول عميل سابق بالمخابرات يدعى برايان ميلز يستخدم مهاراته القديمة في انقاذ ابنته كيم بعدما اختطفتها في باريس عصابة لتهريب البشر واجبارهم على ممارسة البغاء.

وتقدم من المركز الخامس في الأسبوع الماضي إلى الثالث هذا الأسبوع فيلم الرسوم المتحركة "كورالاين Coraline" من إخراج هنري سليك وبطولة داكوتا فانينج وتيري هاتشر وجنيفر ساوندرز ودون فرنش وكيث ديفيد وجون هودجمان وروبرت بيلي وايان ماكشين محققاً 11 مليون دولار، ويدور الفيلم حول فتاة صغيرة تمر عبر باب سري في منزلها وتكتشف نسخة بديلة لحياتها، لكن عندما يشوب مغامرتها خطورة ويحاول أبواها الزائفان الاحتفاظ بها للأبد يتعين على الفتاة أن تعتمد على دهائها وعزيمتها وشجاعتها للعودة إلى منزلها وإنقاذ عائلتها.

وتراجع من المركز الثاني في الأسبوع الماضي إلى المركز الرابع فيلم "إنه ليس واقعا في حبك إلى هذا الحد He's Just Not That Into You" من إخراج كين كوابيس وبطولة جنيفر أنيستون ودرو باريمور وبين افليك وجنيفر جودوين وجنيفر كونيلي وسكارليت جوهانسون وجوستن لونج وبرادلي كوبر وكيفين كونولي وليوناردو نام وكريس كريستوفيرسون حيث تشير التقديرات إلى أن الفيلم حقق 8.5 مليون دولار، وتحكي قصة الفيلم الرومانسي الكوميدي عن الكوارث العاطفية لعددٍ من الأشخاص في العشرينات والثلاثينات من العمر، وفي هذه القصص المتعددة تركز قصة الفيلم على المرأة الشابة جيجي التي تسيء مرارا فهم الإشارات التي يعيرها الرجال إليها بشأن مدى اهتمامهم بها.

وقفز الفيلم الحائز على ثمانية جوائز أوسكار "المليونير المتشردSlumdog Millionaire " من إخراج داني بويل، وبطولة أنيل كابور، وسوراب شوكلا، وراجيندراناث زوتشي، وجنيفا تالوور، وفريدا بينتو، وإيرفان خان، وأزهار الدين محمد إسماعي، متقدماً أربعة مراتب ليحتل المركز الخامس بإيرادات وصلت إلى 8 ملايين دولار، وتدور أحداث الفيلم في مدينة مومباي الهندية، ويحكي قصة شاب فقير يشارك في النسخة الهندية من برنامج (من سيربح المليون).

جوهانسون تشارك في "الرجل الحديدي"

وافقت الممثلة الأمريكية الشابة سكارليت جوهانسون على المشاركة في الجزء الثاني من سلسلة أفلام "الرجل الحديدي" الذي يجري الإعداد لتصويره حالياً عبر أدائها لدور الأرملة السوداء وهي جاسوسة روسية يتمكن الرجل الحديدي (الذي يؤدي دوره روبرت داوني) من إحباط مخططاتها بشكل مستمر؛ مما يدفعها للتحالف مع أعداء الرجل الحديدي للتخلص منه.

واستقرت الشركة المنتجة للفيلم على جوهانسون لأداء هذا الدور بعد أن عُرض على أكثر من ممثلة أخرى، وكان في مقدمة المرشحات له الممثلة البريطانية الشابة اميلي بلنت، التي بدأت بالفعل في التحضير للدور، إلا أن بلنت لم تتمكن من التوفيق بين بروفات الفيلم ومواعيد تصويرها فيلمها الجديد "رحلات جليفر"، الذي يتم تصويره في إنجلترا مما اضطرها في نهابة الأمر للانسحاب من المشروع.

وكان الخيار الثاني للمنتجين هو الممثلة الأمريكية اليزا دوشكو بطلة المسلسل التلفزيوني "نداء ترو"، إلا أن خلافات نشأت بينها وبين الشركة المنتجة اضطرتها هي الأخرى إلى الانسحاب.

"آسف على الازعاج" يحصد جوائز مهرجان المركز الكاثوليكي

حصد فيلم "آسف على الإزعاج" غالبية جوائز مهرجان المركز الكاثوليكي المصرى للسينما في دورته السابعة والخمسين التي اختتمت أمس فحصل على جائزة أحسن فيلم، وأحسن ممثل للفنان أحمد حلمي، وأحسن إخراج للمخرج خالد مرعي، وأحسن سيناريو لأيمن بهجت قمر، وأحسن تصوير لأحمد يوسف، وجائزة لجنة التحكيم الخاصة للفنان محمود حميدة عن دوره فى الفيلم.

وحصلت الفنانة عبلة كامل على جائزة أحسن ممثلة عن دورها فى فيلم "بلطيه العايمة"، فيما حصل على شهادات تقدير خاصة كل من الفنان إدورد لدوره المتميز فى فيلم "بلطية العايمة"، ومهندس الديكور حمدي عبدالرحمن فى الفيلم نفسه.

وحصلت ستة أفلام على شهادات تقدير المهرجان، وهى "بلطية العايمة"، و"على جنب يا أسطى"، و"رمضان مبروك أبوالعلمين حمودة"، و"طباخ الرئيس"، و"آسف على الازعاج" و"حسن ومرقص"، فيما حصل على جوائز المركز الكاثوليكى التقديرية كأحسن ممثل تليفزيوني كل من الفنانة هالة فاخر والفنانة الشابة منى هلا والفنان شريف منير.

ترأس لجنة التحكيم المخرج محمد خان، وضمت اللجنة في عضويتها كل من الناقد طارق الشناوى والفنانة نيلى كريم والفنان خالد أبوالنجا والسينارست محمد ناصر على والمونتيرة منى ربيع ومديرة التصوير نانسي عبدالفتاح.

"جنينة الأسماك" أفضل فيلم مصري لعام 2008

اختارت جمعية نقاد السينما المصريين فيلم "جنينة الأسماك" للمخرج يسري نصر الله، كأحسن فيلم مصري لعام 2008، كما تم اختيار فيلم "استراليا" كأحسن فيلم أجنبي عرض عام 2008 في مصر ومن بين 47 فيلما مصريا، اختار النقاد عددا من الأفلام التي اعتبروها هامة، وجاء فيلم "آسف علي الإزعاج" للمخرج خالد مرعي في المركز الثاني بعد "جنينة الأسماك"، الذي أشاد به بعض النقاد، فيما اعتبره آخرون مجرد اقتباس عن الفيلم الأمريكي "العقل الجميل".

منع فيلم تظهر فيه ابنة نائب لبناني عارية

بعد أن واجه عرضه الأول أمام الصحفيين الكثير من الانتقادات السلبيّة، لما تضمنه من مشاهد عري وجنس جماعي وشتائم، أوقفت الرقابة في الأمن العام اللبناني بشكلٍ مفاجئ عرض فيلم "مساعدة Help"، بعد بدء عرضه بأربعة أيام، على الرغم من إجازتها له في تموز/ يوليو العام الماضي، ولم تعلن الرقابة اللبنانية أسباب المنع، واكتفت بإصدار القرار الذي دفع بصالات السينما إلى إعادة تعديل برنامجها، للاستعاضة عن الفيلم بعروض بديلة.

إلا أن مخرج الفيلم اللبناني مارك أبي راشد عزا قرار الرقابة إلى أن سبب المنع هو سياسيٌ بحت، حيث ظهرت بطلة الفيلم هي "جوانا" ابنة النائب في البرلمان اللبناني أنطوان أندراوس عارية، مما قد يؤثر سلبا على الحملة الانتخابية لوالدها قبل أربعة أشهر من الانتخابات النيابيّة اللبنانية.

من جانبها قللت جوانا أندراوس بطلة الفيلم من شأن ظهورها عارية في الفيلم، معتبرة أنه إحدى الضرورات الدرامية التي يحتمها الفيلم، وأنها لم تعرض جسدي لمجرد العرض، ولأنها لعبت دور "مومس" تمارس الجنس، كان من الطبيعي أن تظهر عارية"، رافضة الحديث عما إذا كان قد شكل إحراجا لوالدها أثناء الانتخابات النيابية.

الفيلم سيناريو وإخراج مارك أبي راشد، وقد بلغت كلفته ما يزيد على المائتي ألف دولار أمريكي، وتدور قصته حول ثريا التي تعمل في مهنة الدعارة وتعيش مع صديقها المثلي جانو، لكن ثريا تتعرف على الثري جاك الذي يريد قتلها دون أن تعرف الأسباب.

جوائز اوسكار السينما المصرية توزع بالجملة

وزعت الجمعية المصرية لفن السينما جوائز مهرجان أوسكار السينما المصرية الأسبوع الماضي ففازت ليلى علوي بجائزة أحسن ممثلة عن دورها في فيلم "ألوان السما السابعة"، وفاز بجائزة أحسن ممثل خالد زكي عن دوره في فيلم "طباخ الريس"، كما فاز بجائزة أحسن ممثل من لجنة التحكيم الخاصة طلعت زكريا عن نفس الفيلم، أما جائزة جائزة أحسن ممثل في فيلم كوميدي فذهبت إلى محمد هنيدي عن دوره في فيلم "رمضان مبروك أبوالعلمين حمودة"، فيما حصلت دينا سمير غانم على جائزة أحسن ممثلة في البطولة المشتركة عن دورها في فيلم "كباريه"، وفاز ماجد كدواني بجائرة أحسن ممثل في البطولة المشتركة عن دوره في نفس الفيلم.

وذهبت جوائز أحسن سيناريو إلى يوسف معاطي عن فيلم "طباخ الريس"، وأحسن مونتاج إلى شريف عابدين عن فيلم "كباريه"، وأحسن تصوير سينمائي إلى د.محسن أحمد عن فيلم "الوعد"، وأحسن اخراج إلى محمد ياسين عن فيلم "الوعد"، وأحسن موسيقى تصويرية إلى ياسر عبد الرحمن عن فيلم "حسن ومرقص"، وأحسن ديكور إلى أيمن فتحي عن فيلم "حسن ومرقص".

وحصلت الممثلة الشابة شري عادل على جائزة تقديرية خاصة للممثلة الشابة شري عادل عن دورها في فيلم "حسن ومرقص"، وحصل الممثل الشاب آسر ياسين على جائزة تقديرية خاصة عن دوره في فيلم "الوعد"، وحصل على نفس الجائزة الممثل الشاب محمد عادل إمام عن دوره في فيلم "حسن ومرقص"، فيما حصل المخرج عادل أديب على جائزة تقديرية خاصة عن إخراجه لفيلم "ليلة البيبي دول"، ودينا فؤاد عن دورها في فيلم "حلم العمر".

وفاز بجائزة الابداع كل من الفنان محمود ياسين عن دوره في فيلم "الوعد"، ومحمود عبدالعزيز عن دوره في فيلم "ليلة البيبي دول"، ونور الشريف عن فيلم "ليلة البيبي دول"، وعزت أبو عوف عن مجمل أعماله في العام الماضي، أما جائزة الإنتاج المتميز ففاز بها عماد الدين أديب عن مجمل أعماله في عام 2008.

وحصل سبعة من المشاركين في فيلم "الدادة دودي" علي شهادة تقدير وهم ياسمين عبدالعزيز ونورا الفولي وعلي عمران وعمر عمران الطفل شريف عاصي وأحمد عماد ورضوي خالد.

وكرم المهرجان فاروق حسني وزير الثقافة والفنانون مديحة يسري ويسرا وعزت العلايلي وشهيرة وممدوح الليثي والدكتور أشرف زكي ورجاء الجداوي ونبيلة عبيد واسم المخرج الراحل صلاح أبو سيف وجمال فهمي مصور الفوتوغرافيا والأديبة مني رجب وفيفي عبده ونجوي فؤاد والموسيقار هاني شنوده ود.فاروق الرشيدي والمطربة فيفيان وعزة بلبع.

ورأست لجنة التحكيم الفنانة مديحة يسري وضمت في عضويتها يسرا وعزت العلايلي ومدير التصوير عصام فريد ود.مختار عبدالجواد والموسيقار هاني شنوده ود. فاروق الرشيدي ود.عبدالمنعم سعد والناقد مصطفى درويش.