عاجل

البث المباشر

برزاني يفوز برئاسة إقليم كردستان العراق بنسبة 70 في المائة

قائمة "التغيير" تشكل تهديدا لأكبر حزبين

أعلنت رئاسة إقليم كردستان فوز مسعود برزاني برئاسة الإقليم بنسبة 70%، والقائمة الكردستانية بـ60%، نقلاً عن تقرير لقناة "العربية" الأحد 26-7-2009.

وللمرة الاولى منذ عقود تمكنت قائمة من المنشقين عن حزب الرئيس العراقي جلال طالباني، خاضت حملتها الانتخابية تحت عنوان محاربة الفساد، من زعزعة الهيمنة التقليدية للحزبين الكبيرين في اقليم كردستان الذي يتمتع بحكم ذاتي موسع.

وكانت قائمة "التغيير" بزعامة مصطفى نوشيروان المعارض للرئيس العراقي قد أكدت في وقت سابق اليوم فوزها في مدينة السليمانية وبعض البلدات في الانتخابات البرلمانية التي جرت امس السبت في اقليم كردستان العراق الذي يتمتع بالحكم الذاتي.

واعترف الحزب الديمقراطي الكردستاني بأن قائمة "التغيير" تحقق تقدماً في محافظة السليمانية، معقل طالباني.

ومن جانبه، حسم برزاني المعركة على انتخابات الرئاسة أمام منافسة كمال ميراودلي، الذي أفادت تقارير سابقة بتقدمه في محافظة السليمانية.

وأشارت نتائج أولية إلى تقدم القائمة "الكردستانية" في مجمل مناطق اقليم كردستان تليها قائمة "التغيير".

وتضم القائمة "الكردستانية" كل من الاتحاد الوطني الكردستاني والحزب الديمقراطي الكردستاني.

وأعلنت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في اقليم كردستان العراق أن نسبة المشاركة على مستوى مناطق الاقليم لاختيار رئيس وبرلمان جديدين بلغت 78,5%.

ويبلغ عدد مقاعد برلمان كردستان 111 مقعداً.