عاجل

البث المباشر

نيوجرسي ترفض قدوم القذافي إليها ونصب خيمته بباحة مقر بعثة ليبيا

عمدة مدينة إنغلوود: سأبذل كل ما بوسعي لمنع نصب الخيمة

أثارت الأنباء عن نية الزعيم الليبي معمر القذافي نصب خيمته في مدينة إنغلوود بولاية نيوجرسي الأمريكية خلال مشاركته في أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة الشهر المقبل انتقادات ورفضاً من المسؤولين المحليين في الولاية.

ونقلت شبكة "بلومبرغ" الأمريكية عن عمدة مدينة إنغلوود مايكل وايلدز قوله في حديث خاص، الثلاثاء 25-8-2009، انه سيبذل كل ما في وسعه لمنع القذافي من نصب خيمته في فناء منزل تملكه البعثة الليبية في الأمم المتحدة في المدينة الشهر المقبل أثناء مشاركته في أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة، إلاّ إذا لم يكن هناك خيار آخر.

وقال وايلدز "خاب أملي كيهودي وأشعر بالحرج كأمريكي. لن أسمح لهذا أن يحصل بصفتي عمدة إلاّ إذا لم يكن هناك خيار آخر".

وأضاف "أثبت لنا الرئيس الليبي حقيقة مواقفه الأسبوع الماضي عندما عانق إرهابياً معروفاً وخصّه باستقبال حار".

وتبعد إنغلوود 21 كيلومتراً عن ساحة "تايمز سكوير" في نيويورك حيث مقر الأمم المتحدة.

وتوقع ألاّ يخمد الغضب الشعبي من استقباله الحار لليبي عبد الباسط علي المقرحي المدان في قضية تفجير طائرة أمريكية فوق بلدة لوكربي عام 1988 علماً ان من بين قتلى التفجير 38 مواطناً من نيو جرسي بينهم صديق عائلة وايلدز.

وتابع وايلدز "ان معانقة (القذافي) لإرهابي معروف ومن ثم القدوم إلى الأراضي الأمريكية وإلى مدينتي، هو أمر لا أريد أن أراه يتحقق".

من جهته أعرب السيناتور الديمقراطي عن ولاية نيوجيرسي فرانك لوتينبيرغ عن قلقه من الأنباء التي أفادت بأن القذافي يخطط للإقامة في نيو جرسي حيث توجد العديد من عائلات وأسر ضحايا كارثة الطائرة الأمريكية.

وطلب لوتينبيرغ في رسالة وجهها إلى وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون "منع القذافي من السفر إلى مقر الأمم المتحدة في نيويورك".

إلاّ أن المندوب عن البعثة الليبية لدى الأمم المتحدة رفض تأكيد صحة الأنباء حول نية القذافي الإقامة في نيوجرسي، لكنه أكد أن الزعيم الليبي سيأتي إلى نيويورك لحضور اجتماعات الجمعية العمومية للأمم المتحدة.

يذكر أن القذافي دائماً ما يصطحب خيمته معه في زياراته الخارجية، مثلما فعل خلال زياراته إلى فرنسا وروسيا وإيطاليا.