عاجل

البث المباشر

خادم الحرمين الشريفين يفتتح اليوم جامعة الملك عبد الله للعلوم

تابع الاستعدادات النهائية في جولة ميدانية

في يوم تاريخي من أيام المملكة، ووسط مشاركة عربية وإسلامية وعالمية، يفتتح خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود اليوم الأربعاء 23-9-2009 جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية، إيذاناً ببدء المملكة عصراً جديداً للإبداع العلمي والتقني والمعرفي، نقلا عن تقرير لصحيفة "الوطن" السعودية.

وقد تفقد خادم الحرمين، الجامعة بثول بعد عصر أمس الثلاثاء، واطمأن على الاستعدادات النهائية لحفل الافتتاح.

وقام الملك عبدالله بجولة في المدينة الجامعية بحافلة استمع خلالها إلى شرح من وزير البترول والثروة المعدنية عن سير العمل في الجامعة بعد أن اكتملت منشآتها وبدأت الدراسة فيها.

وعند وصول خادم الحرمين الشريفين إلى المقر المعد لحفل الافتتاح كان في استقباله رئيس شركة أرامكو السعودية المهندس خالد الفالح وعدد من كبار المسؤولين في الشركة وفي جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية.

وتفقد العاهل السعودي المعرض المقام لمناسبة افتتاح الجامعة وقاعة استقبال القادة وكبار الضيوف والمقر الرئيس الذي سيقام فيه الحفل الخطابي للافتتاح حيث عزف السلام الملكي.

عقب ذلك التقطت الصور التذكارية بهذه المناسبة مع خادم الحرمين الشريفين.

ثم تفقد الملك عبدالله المقر المعد لمأدبة العشاء والاستراحات التي تم تجهيزها لقادة الدول الشقيقة والصديقة.

وخلال الجولة استمع خادم الحرمين إلى شرح واف من وزير البترول والثروة المعدنية ومن القائمين على تنظيم حفل الافتتاح كما استمع الجميع إلى توجيهاته وملاحظاته.

ورافق خادم الحرمين الشريفين في الزيارة رئيس الاستخبارات العامة صاحب السمو الملكي الأمير مقرن بن عبدالعزيز، وزير التربية والتعليم والأمير فيصل بن عبدالله، وعضو مجلس أمناء الجامعة الأمير خالد بن عبدالله بن عبدالعزيز، ومستشارو خادم الحرمين الشريفين الأمير تركي بن عبدالله بن محمد آل سعود، والأمير عبدالعزيز بن عبدالله بن عبدالعزيز، والأمير منصور بن ناصر بن عبدالعزيز، والأمير الدكتور بندر بن سلمان بن محمد آل سعود وعدد من كبار المسؤولين.

ويشهد ميلاد هذا الصرح العلمي العالمي الفريد عدد من القادة والزعماء والعلماء، الذين يشاركون في الافتتاح.

وقد أشاد عدد من الساسة والدبلوماسيين والعلماء من مختلف دول العالم بجهود خادم الحرمين الشريفين لإقامة هذه المنارة العلمية لخدمة البشرية كلها.

وأكدت هيلاري كلينتون وزيرة الخارجية الأمريكية أن الجامعة مركز عالمي للتفوق والبحث والتعلم.

وقالت إن الالتزام بالعلم والبحث الذي تمثله الجامعة الجديدة سيخدم المملكة في المستقبل.

ووصف رئيس جامعة مدينة ميونيخ للتقنية فولفجانج هيرمان جامعة الملك عبدالله بأنها "منارة علمية واقتصادية، ليست للسعودية وحدها، وإنما لجميع دول المنطقة والعالم الإسلامي".

وأضاف أنها موضع طموحات الطلاب والعلماء بالدراسة والاستثمار فيها.

واعتبر البروفيسور محمد يونس مؤسس بنك "جرامين" ـ أول بنك للفقراء ـ إنشاء الجامعة إنجازاً تاريخياً يحمل تصوراً جديداً للتعليم والمستقبل.