عاجل

البث المباشر

زلزال هاييتي يوقع 100 ألف قتيل و3 ملايين مصاب ومشرد

صور جوية تظهر حجم الدمار الذي لحق بالجزيرة

أكد بان كي مون أمين عام الأمم المتحدة اليوم الخميس 14-1-2010 أن نحو ثلث سكان جزيرة هاييتي البالغ عددهم تسعة ملايين نسمة هم بين قتيل وجريح ومشرد ومتضرر من الزلزال الذي ضرب البلاد فجر الثلاثاء الماضي. جاء تصريح "بان" بناء على تقارير أولية وردته من الجزيرة المنكوبة.

في هذه الأثناء وزع خفر السواحل الأمريكي صورا جوية تظهر لحظات ما بعد الزلزال وحجم الدمار الهائل الذي لحق بمباني وشوارع العاصمة بورتو برنس التي تحولت الى ركام بفعل الزلزال. وأكد مسؤولو الصليب الأحمر ان حجم الكارثة يفوق كل التوقعات.

وأعقب الزلزال الذي كان بقوة سبع درجات، حوالى ثلاثين هزة ارتدادية وصلت قواتها الى 5,9 درجات.

والزلزال الذي استمر لأكثر من دقيقة واحدة رفع السيارات من على الطرقات وسحابة من الغبار على هايتي التي يقيم فيها مليونا نسمة.

وانتشر قتلى وجرحى على الطرقات وانهارت مباني عامة في عاصمة افقر الدول الأمريكية.

واثر الزلزال على الاتصالات في البلاد ما زاد صعوبة نقل الجرحى الى المستشفيات.

وقال احد السكان الذي قطع مسافة عدة كيلومترات للعودة الى منزله وسط مشاهد ذعر "ان وسط بور او برنس دمر. انها كارثة حقيقية".

وكانت اعاصير ضربت هاييتي في 2008 وأوقعت اكثر من 800 قتيل وشردت مليون شخص.

ويبلغ عدد سكان هاييتي تسعة ملايين ويعيش 80% منهم بأقل من دولارين في اليوم.